03:57 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم رئيس وزراء بريطانيا: "الحكومة تتفق على أن سليماني كان مسؤولا عن سلوك مزعزع للاستقرار بالمنطقة وكان تهديدا لمصالحنا، نحن نراجع دوما تدابير الحماية لقواتنا، وندعو لتهدئة التوتر".

    قال متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، حسب ماذكرته رويتروز اليوم الثلاثاء، رداً على سؤال عن احتمال سحب قوات بلاده من العراق بسبب التوتر في الشرق الأوسط: "إن الحكومة تراجع دوما تدابير الحماية للقوات المسلحة".

    وبعد اجتماع لكبار أعضاء مجلس الوزراء، جدد جونسون التأكيد على وجهة نظره بأنه ينبغي لجميع الأطراف العمل على تهدئة التوتر في المنطقة بعد مقتل قاسم سليماني القائد بالحرس الثوري الإيراني في ضربة بطائرة مسيرة أمريكية في العراق يوم الجمعة.

    وقال المتحدث باسم رئيس الوزراء "إن الحكومة اتفقت على أن سليماني كان مسؤولا عن سلوك مزعزع للاستقرار بالمنطقة وكان تهديدا لمصالح بريطانيا".
    وتتزايد حدة التوتر في المنطقة بعد أن أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية قتل قائد فيلق القدس، التابع للحرس الثوري الإيراني، يوم 3 يناير/ كانون الثاني الجاري، في هجوم نفذته طائرة دون طيار، بينما وصفت إيران الهجوم بـ"إرهاب الدولة"، وتوعدت بالانتقام.
    في سياق منفصل، أفادت رويترز بترحيب بريطانيا، بـقرار محكمة قبرص بتسليم حكم بالسجن مع إيقاف التنفيذ على فتاة بريطانية متهمة بالبلاغ الكاذب بشأن التعرض لاغتصاب جماعي، مما سمح للفتاة البالغة من العمر 19 عاماً بالعودة إلى بلادها.

    وقال المتحدث بإسم رئيس الوزراء في ذلك "إن بريطانيا ستعمل مع قبرص ودول أخرى لضمان عدم حدوث مثل هذه الحالات مرة أخرى".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik