06:12 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تراجعت الأسهم اليابانية إلى أدنى مستوياتها في أسبوع ونصف، اليوم الاثنين، متأثرة بانكماش اقتصادي أسوأ من المتوقع لربع السنة المنتهي في ديسمبر/ كانون الأول، في حين واصلت المخاوف حيال أثر تفشي الفيروس التاجي على الشركات النيل من السوق.

    وهبط المؤشر نيكي القياسي 0.7 بالمئة إلى 23523.24 نقطة، في أدنى إغلاق له منذ الخامس من فبراير/ شباط، في حين أغلق المؤشر توبكس الأوسع نطاقا منخفضا 0.9 بالمئة إلى 1687.77 نقطة، في أدنى مستوى له خلال أسبوع ونصف أيضا، وفقا لـ "رويترز".

    وتراجعت جميع قطاعات بورصة طوكيو إلا اثنين، مع تكبد مؤشرات النقل الجوي والأغذية ومنتجات المعادن أشد الخسائر.

    انكمش اقتصاد اليابان 6.3 بالمئة على أساس سنوي بين أكتوبر/ تشرين الأول وديسمبر/ كانون الأول، حسبما أظهرته البيانات اليوم، في أسرع وتيرة تقلص خلال نحو ست سنوات مما يثير إمكانية العودة إلى الركود. كان متوسط تقديرات الاقتصاديين للانكماش هو 3.7 بالمئة.

    وقال متعامل: "كنا نعلم جميعا أن الأرقام ستكون سيئة، ومع ذلك فإن الأرقام الفعلية صادمة".

    وتراجع سهم نيسان موتور 2.1 بالمئة إلى أقل سعر له فيما يقرب من 11 عاما، بعد أن فقد 9.6 بالمئة يوم الجمعة، مع تكبد شريكتها الفرنسية رينو أول خسارة سنوية لها في عشر سنوات.

    انظر أيضا:

    أمريكا تبدأ إجلاء مواطنيها من السفينة السياحية المنكوبة بكورونا في اليابان
    أستراليا تجلي 200 مواطن من السفينة المحتجزة في اليابان
    الخارجية الأمريكية تعلن إجلاء مواطنيها من على متن السفينة السياحية قبالة ساحل اليابان
    السفارة الروسية: لا يوجد روس بين المصابين بـ"كورونا" على متن "السفينة المحتجزة" في اليابان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook