02:34 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 04
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، يوم الأربعاء، إنه سعيد بزيارته للسعودية لمناقشة التزام الحكومة الأمريكية القوي بأمن المملكة.

    وأضاف بومبيو، في تغريدة له على موقع "تويتر"، "هناك حاجة مستمرة للوقوف مع السعودية في مواجهة سلوك إيران الخبيث في المنطقة".

    كان وزير الخارجية الأمريكي وصل إلى السعودية، أمس الأربعاء، لإجراء محادثات بخصوص قضايا الأمن الإقليمي، لا سيما ما يتعلق بإيران، وذلك بعدما اقتربت المنطقة المنتجة للنفط من حافة الحرب، بعدما قتلت الولايات المتحدة القائد العسكري الإيراني البارز قاسم سليماني الشهر الماضي، وفقا لرويترز.

    وقال الوزير للصحفيين المرافقين له في الرحلة، إنه سيبحث في اجتماعات مع العاهل السعودي الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان خلال اليومين القادمين قضايا تتعلق بالاقتصاد وبحقوق الإنسان، مثل قضية طبيب سعودي أمريكي لا يزال قيد المحاكمة بعد احتجازه قرابة عامين.

    وساندت السعودية جهود إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمواجهة إيران، لكنها حذرت من العمل العسكري بعد سلسلة من الضربات التي ألحقت أضرارا في العام الماضي بمنشآت نفطية. وألقت الرياض بالمسؤولية على إيران في الهجمات. ونفت طهران ذلك.

    وتراجعت الولايات المتحدة وإيران عن الدخول في صراع واسع الشهر الماضي بعد ضربة جوية أمريكية في العراق قتلت سليماني، وهي الضربة التي ردت عليها طهران بضربات صاروخية على قاعدتين تستضيفان قوات أمريكية في العراق أسفرت عن إصابة أكثر من 100 جندي.

    وقال بومبيو قبل رحلته إلى الرياض "لسنا في عجلة من أمرنا، حملة الضغوط مستمرة. إنها ليست حملة ضغوط اقتصادية فحسب.. إنها عزلة من خلال الدبلوماسية أيضا".

    وأضاف "سنمضي الكثير من الوقت (في الرياض) في الحديث عن القضايا الأمنية وبشكل خاص، تهديدات جمهورية إيران الإسلامية، لكننا سنتحدث أيضا عن أمور كثيرة".

    انظر أيضا:

    بومبيو يبدأ زيارة للسعودية تستمر حتى الجمعة
    بومبيو: الشراكة مع السعودية مهمة للتصدي لسلوك إيران المزعزع للاستقرار
    نائب وزير الدفاع السعودي التقى بومبيو وبحث معه سبل الحفاظ على الاستقرار بالمنطقة
    بومبيو في السعودية... هل يحمل خطة أمريكية جديدة للتعامل مع إيران؟
    الكلمات الدلالية:
    إيران, مايك بومبيو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook