08:15 GMT05 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اتهم مكتب المدعي العام الفيدرالي في ولاية مينيسوتا الأمريكية، الرئيس التنفيذي لشركة "PAYMENT24" سيد سجاد شهيديان، بانتهاك العقوبات الأمريكية على إيران وغسيل الأموال والاحتيال.

    جاء في بيان الموقع الإلكتروني لوزارة العدل الأمريكية، أنه تم ترحيل شهيديان إلى الولايات المتحدة من بريطانيا، وقد مثل بالفعل في المحكمة في مينيابوليس. ويُزعم أن الشركة، التي مقرها في طهران، ساعدت الإيرانيين على إبرام صفقات في الولايات المتحدة، بما في ذلك توريد البرمجيات والأجهزة.

    ووفقا للبيان، سهّلت الشركة تسليم ملايين الدولارات من عملات الدول الأخرى إلى إيران. فساعدت المنظمة ولديها ما يقرب من 40 موظفًا ومكتبًا في المدن الإيرانية (طهران وشيراز وأصفهان) الإيرانيين على إجراء معاملات مع شركات في الولايات المتحدة متجاوزين بذلك العقوبات، كما قدمت خدمات للبيع والشحن غير القانوني للبرامج وتراخيص البرمجيات من الولايات المتحدة إلى إيران.

    كما اتهمت السلطات الأمريكية، أحد موظفي الشركة وحيد والي، بارتكاب نفس الجرائم. وهو يبقى طليقا ومكانه غير معروف إلى الآن.

    ولم يحدد البيان جنسية شهيديان والوالي، ويذكر أنهما كانا يعيشان في إيران من قبل.

    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook