11:43 GMT15 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد رئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف، اليوم الأحد، أن "الدورة الجديدة للمجلس تأخذ على عاتقها مواصلة طريق الشهيد قاسم سليماني عن طريق دعم محور المقاومة كطريق غير قابل للتغيير".

    وقال قاليباف: "قررنا أن يكون البرلمان الجديد هو برلمان الحاج قاسم سليماني.. البرلمان الجديد ملتزم بمواصلة طريقه في دعم محور المقاومة والدفاع عن الشعب الفلسطيني وحزب الله اللبناني وفصائل المقاومة كحركتي حماس والجهاد الاسلامي، ومساندة الشعب اليمني المظلوم"، وذلك حسب وكالة "تسنيم" الإيرانية.

    واعتبر أن "التعامل مع الدول التي تمتلك سجلا أسود في إيران خطأ استراتيجي"، مؤكدا أن "المجلس الجديد لا ينوي المواجهة مع الحكومة الإيرانية، لكنه لن يتساهل في متابعة حقوق ومصالح الشعب، كما أنه سيعمل على إصلاح ورفع العوائق القانونية من أمام الحكومة على طريق خدمة الشعب".

    وأضاف رئيس البرلمان الجديد: "إيران تعاني من نقص في الثروة الاجتماعية، وهو ناجم عن عدم الكفاءة في الإدارة وابتعاد المسؤولين عن مبادئ الثورة.. نعاني من عدم كفاءة وارتباك إداري في الأجهزة التنفيذية.. سنتبع مع الحكومة نهجا ثوريا ومنطقيا لتوجيهها نحو الاتجاه المطلوب.. سنتعامل مع الحكومة الحالية والمقبلة بناء على أن حل مشكلات الشعب واجب ثوري للبرلمان".

    يذكر أن محمد باقر قاليباف، عمل ضابطا في الحرس الثوري وتولى مناصب عدة أبرزها عندما أصبح محافظا لطهران ما بين 2005 و2017، وكان قائدا لمقر خاتم الأنبياء للإعمار في الفترة الممتدة بين عامي 1994 و1997، كما قاد سلاح الجو في الحرس الثوري من 1997 إلى 2000، وكان رئيسا للشرطة الإيرانية في الفترة من 2000 إلى 2005.

    انظر أيضا:

    البرلمان الإيراني يصدر قانونا لمواجهة "الأعمال العدائية للنظام الصهيوني"
    البرلمان الإيراني يقر قانونا ينص على إنشاء سفارة افتراضية في القدس
    انتخاب محمد باقر قاليباف رئيسا للبرلمان الإيراني
    البرلمان الإيراني يصدر تكليفا عاجلا لوزارة الداخلية
    البرلمان الإيراني: علاقاتنا مع سوريا استراتيجية
    الكلمات الدلالية:
    قاسم سليماني, حزب الله, البرلمان الإيراني, محمد باقر قاليباف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook