14:11 GMT11 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    احتجاجات جورج فلويد (126)
    0 148
    تابعنا عبر

    كشف محمود أبو ميالة، صاحب المتجر، الذي قتل بجانبه المواطن الأمريكي جورج فلويد، تفاصيل جديدة عن الحادثة التي هزت العالم.

    وقال صاحب المتجر، في حديث مع صحيفة "النهار" الجزائرية، إن "جورج فلويد، دخل إلى المتجر "cupfoods"، مع صديقه، حيث حاول استخدام ورقة عشرين دولارا أمريكيا، وصفها الموظف بأنها مزورة".

    وأضاف أبو ميالة أن "الموظف أبلغ الشرطة، والتي قدمت إلى المكان سريعا، حيث أخذت جورج فلويد خارج المتجر، فيما قام أحد أفراد الشرطة بوضع ركبته فوق عنق جورج مدة ثمانية دقائق انتهت بوفاته في عين المكان.

    وأوضح صاحب المتجر أن "فلويد، كان زبونا عاديا، ويقتني من متجره حاجياته مرتين أسبوعيا"، مضيفا: "لم نشتك يوما من تصرفاته، كما أننا تسلمنا في العديد من المرات نقودا مزورة، إلا أننا لم نبلغ الشرطة يوما، والموظف تصرف تلقائيا".

    وعن آخر لحظات جورج فلويد، قال أبو ميالة، إنه "كان يحاول أن يشرح للشرطي ما حدث معه"، مشيرا إلى أن آخر كلمة نطق بها هي اسم أمه، كما أكد أن فلويد توفي في عين المكان، وهو عكس ما جاء في الروايات الأخرى، التي تحدثت عن وفاته بعد نقله إلى المستشفى.

    واتسعت رقعة الاحتجاجات في الولايات المتحدة على مقتل فلويد إثر تدخل عنيف للشرطة في مدينة مينيابوليس في ولاية مينيسوتا، ما دفع السلطات إلى فرض حظر التجول في عدة مدن، وندد الرئيس دونالد ترامب بأعمال الشغب، داعيا إلى "المصالحة لا الكراهية وإلى العدالة لا الفوضى".

    الموضوع:
    احتجاجات جورج فلويد (126)

    انظر أيضا:

    من أمريكا إلى سوريا...جداريات جورج فلويد
    مظاهرات واحتجاجات وحرائق في فرنسا تماشيا مع مقتل جورج فلويد... فيديو
    جورج بوش يعلق على احتجاجات فلويد ويهاجم "الفشل الصادم"
    تشريح جثة جورج فلويد يؤكد "المفاجأة الكبرى" بشأن "الرجل الأسود"
    أبي لقد غيرت العالم...ابنة جورج فلويد تبهر المحتجين... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    حادثة, مظاهرات, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook