15:12 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية يوم أمس السبت 6 يونيو/حزيران، طرد مواطن عربي على صلة بمنفذ هجوم دام في 2016 استهدف سوق عيد الميلاد في برلين.

    وأضافت الوزارة أنها قامت بترحيل منتصر يعقوبي، تونسي الجنسية، الذي كان "متعاونا مع الإرهابي التونسي أنيس العمري"، على متن رحلة خاصة.

    وبحسب بيان الوزارة فإن يعقوبي قام باستضافة العمري قبل أن ينتقل الأخير إلى ألمانيا في 2015.

    وفي 19 كانون الأول/ديسمبر 2016 قام العمري - وهو طالب لجوء تونسي رفض طلبه ومعروف بتطرفه - بخطف شاحنة وصدمها في سوق ميلادي مزدحم في وسط برلين موديا بـ 12 شخصا، بحسب ما نشر موقع "يورونيوز".

    وتمكن العمري (24 عاما) من الفرار من ألمانيا بعد الهجوم لكنه قتل في ميلانو برصاص الشرطة بعد أربعة أيام.

    وهذه أول عملية طرد في إيطاليا لمواطن أجنبي لأسباب تتعلق بالأمن الوطني منذ تعليق هذه الإجراءات بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، بحسب البيان.

    يذكر بأن شرطة برلين قامت في وقت سابق من العام الماضي، بإخلاء السوق الذي شهد الحادث في عام 2016، بعد الاشتباه بوجود جسم مشبوه.

    انظر أيضا:

    الحكم في جريمة هزت سلوفاكيا... السجن 23 عاما لقاتل صحفي الاستقصاء وخطيبته
    تاريخ من استغلال الكوارث... كيف استفادت المافيا الإيطالية من الوباء؟
    الكلمات الدلالية:
    ترحيل, إرهاب, تونس, إيطاليا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook