21:31 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تلقى الاقتصاد البريطاني ضربة قاسمة، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، حيث تراجع الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة بنسبة تجاوزت الـ20% في أبريل/ نيسان الماضي، وهو أسوأ تراجع منذ العام 1997.

    وكشفت البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاء الوطني البريطاني، اليوم الجمعة، أن الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة انكمش بنحو 20.4 في المئة في أبريل/نيسان، مقارنة مع انخفاض 5.8 في المئة في شهر مارس/آذار السابق له.

    ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن جوناثان آثو، الخبير في مكتب الإحصاء الوطني البريطاتي، القول: "إنه أمر غير مسبوق حقًا. فمقدار الهبوط في الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، خلال أبريل/نيسان، أكبر 10 مرات من الانكماشات الأكثر حدة المسجلة في فترة ما قبل الوباء".

    وأضاف: "في الواقع، تراجعت غالبية القطاعات لكن بعضها تأثر على نحو خاص. فصناعات كالطيران انخفضت بنسبة 90%، وكذلك السيارات التي هبطت بنفس النسبة في أبريل. في المقابل نرى أن قطاع البناء تراجع ما نسبته 40% وأن التأثير أمده كان واسع النطاق".

    انظر أيضا:

    جونسون يوضح 3 شروط لإجراء اختبار كورونا في بريطانيا
    إعلام: بريطانيا تعتزم تخفيف إجراءات العزل العام الخاصة بوباء كورونا
    بريطانيا... تراجع تأييد حزب المحافظين الحاكم مع تسجيل أعلى حصيلة وفيات بـ"كورونا" في أوروبا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, أخبار بريطانيا, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook