14:50 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اليوم الأربعاء، عن موافقة بلاده التفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية، ولكن بشروط.

    ونقلت وكالة "إرنا"، ظهر اليوم الأربعاء، عن حسن روحاني خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم الأربعاء، أن البيت الأبيض كرر مؤخرا، غير مرة، استعداده للحديث مع إيران، حيث اتهمت الإدارة الأمريكية الانتخابات الرئاسية.

    وقال روحاني ردا على ذلك: "إننا لم نعرقل أي شيء، وجاهزون للمفاوضات". واشترط الرئيس الإيراني للدخول في مفاوضات مع الجانب الأمريكي، التزام الإدارة الأمريكية بالقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، والعودة إلى الالتزام بتعهدات الطرف الأمريكي في إطار الاتفاق النووي.

    وتابع حسن روحاني: "وبعبارة أخرى متى ما قرر الكونغرس والبيت الأبيض التراجع عن مواقفهما، وعادا إلى إطار مجموعة 1+5، عندها سنكون جاهزين للحوار".

    وأضاف الرئيس الإيراني شرطا آخر للتفاوض مع الجانب الأمريكي، وهو الإذعان للقانون والاعتذار لإيران وتعويض الشعب الإيراني عما ألحقوا به من خسائر.

    وفي وقت سابق من صباح اليوم الأربعاء، أعرب حسن روحاني، عن دهشته من تصريحات الأمريكيين بشأن استعدادهم للتفاوض مع بلاده، مؤكدا أن الطرف الأمريكي هو الذي انسحب من طاولة المفاوضات في إطار الاتفاق النووي.

    ونقلت وكالة "إرنا"، صباح اليوم الأربعاء، عن الرئيس روحاني، مدى دهشته من استعداد الجانب الأمريكي للتفاوض مع بلاده، قائلا: "هذا الكلام غريب! فما معنى هذا الكلام؟ من الذي كسر طاولة المفاوضات وانسحب وأضرم النار في غرفة التفاوض؟ هم من فعلوا ذلك، وكنا نحن نتعامل في إطار المنطق والأخلاق والسياسة والعلاقات الدولية، فيما هم خرقوها كلها ويقولون الكذب كل يوم".

    انظر أيضا:

    روحاني: قلقون من التدخلات الأمريكية والصهیونیة فی عمل وکالة الطاقة الذریة
    صحيفة: لماذا رفض المرشد مبادرة أمريكية جديدة رغم موافقة روحاني وظريف
    روحاني: فيروس كورونا ضربة موجعة للاقتصاد الإيراني
    روحاني: الأمريكيون كسروا طاولة المفاوضات 
    الكلمات الدلالية:
    الاتفاق النووي, أمريكي, روحاني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook