23:33 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 1211
    تابعنا عبر

    تداولت وسائل إعلام ومواقع تواصل اجتماعي، أمس الأحد، خبر مقتل رئيس أركان الجيش التركي، يشار غولر، أثناء الغارات التي استهدفت قاعدة الوطية العسكرية الليبية السبت الماضي.

    وانتشر الخبر بشكل واسع، خصوصا أن الغارات تزامنت مع زيارة وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، إلى ليبيا على رأس وفد عسكري رفيع المستوى.

    وأشارت مصادر إلى "إصابة 6 قادة عسكريين أتراك ومعهم جنود ومرتزقة بضربات على قاعدة الوطية، ومنها أنباء تؤكد إصابة رئيس الأركان التركي بإصابات بالغة"، بحسب "الأناضول" التركية.

    غير أن "الأناضول" نفسها نفت خبر وفاة رئيس الأركان التركي مؤكدة أن غولر كان قبل حوالي 6 ساعات في جمهورية مالطا ووضع أكاليل الزهور على أضرحة الجنود الأتراك.

    ونوهت الوكالة إلى أن حساب وزارة الدفاع التركية على "تويتر" كان قد نشر في تمام الساعة التاسعة والربع ليل السبت الرابع من يوليو/ تموز، خبرا تضمن صور وزير الدفاع ورئيس الأركان يضعان أكاليل الورد على قبور الجنود الأتراك في مالطا.

    وأكدت الوكلة أن رئيس الأركان التركي كان قد غادر ليبيا قبل ساعات من الضربات التي استهدفت القاعدة، برفقة وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، بعد نهاية زيارتهما إلى طرابلس.

    انظر أيضا:

    سبق علمي... علماء هولنديون بالتعاون مع ووهان يحصدون الهيدروجين من حدائق بحجم النانو
    تقتل في أسبوع... ولاية فلوريدا تطلق تحذيرا بعد ظهور أميبا آكلة للدماغ في المياه
    تركيا تتوعد الاتحاد الأوروبي بالرد إذا اتخذ ضدها إجراءات جديدة
    صور "ناسا" تكشف عن "دماء الأرض" الحزينة
    الكلمات الدلالية:
    رئيس الأركان, ليبيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook