15:53 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس مالي إبراهيم بوبكر كيتا، حل المحكمة الدستورية وإعادة تنظيم الانتخابات التشريعية في الدوائر التي عليها خلاف بين الموالاة والمعارضة.

    نواكشوط - سبوتنيك. وقال كيتا في خطاب اليوم الأحد، إنه يأسف لأعمال العنف التي عرفتها مالي اليومين الماضيين، وأنه أمر بفتح تحقيق لتحديد المسؤولين عن إشاعة الفوضى في البلاد.

    هذا وكان محتجون قد نظموا تظاهرة ضخمة في العاصمة باماكو، تحولت إلى حالة من الفوضى إثر محاولة المحتجين السيطرة على مبان رئيسية من بينها البرلمان ومبنى الإذاعة والتلفزيون.

    ونظمت مظاهرة للمطالبة برحيل الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا، الذي يحكم البلاد منذ 2013، بعد أن رفض ائتلاف معارض تنازلات قدمها الرئيس كيتا على أمل تسوية أزمة سياسية مستمرة منذ أشهر.

    وأسفرت أعمال العنف التي تخللت المظاهرة عن مقتل 4 متظاهرين وجرح 20 آخرين في حصيلة جديدة أعلنت السلطات أمس السبت.

    انظر أيضا:

    وسط احتجاجات ضخمة في مالي.. الأمم المتحدة تدعو للهدوء
    دياب: نتفهم احتجاجات المواطنين ونحن مع كل تعبير ديمقراطي في ظل الأزمة المالية
    وزير المالية الفرنسي: بلادنا تواجه لحظة خطيرة بعد احتجاجات "السترات الصفراء"
    رئيسة هونغ كونغ التنفيذية: قوتنا كمركز مالي لم تتأثر بالاحتجاجات
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, مالي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook