20:26 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 80
    تابعنا عبر

    ندد مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري بتهديد الولايات المتحدة لطائرة الركاب الإيرانية، واصفا إياه بـ"العمل الإجرامي المزدوج".

    وقال الجعفري في تصريحات لوكالة "إرنا" الإيرانية، يوم أمس الجمعة: "إنهم لم ينتهكوا السيادة السورية فحسب بل انتهكوا اتفاقية شيكاغو للطيران المدني الدولي والقوانین الدولية أيضا".

    ونوه إلى أن "الوجود العسكري الأمريكي في سوريا غير قانوني تمامًا وانتهاكها للقوانين الدولية أصبح مؤكدا"، مضيفا:

    للأسف، هذه ليست المرة الأولى التي هددوا فيها طائرات ركاب إيرانية.. لقد قاموا بإسقاط طائرة إيرانية فوق الخليج الفارسي في 3 يوليو 1988، مما أسفر عن مقتل 290 راكب.

    وتابع الجعفري "لا أريد أن أتنبأ برد فعل الحكومة الإيرانية ولكن لا ينبغي تجاهل هذا الحادث إنما يجب أن يؤخذ على محمل الجد".

    وفي وقت سابق، ذكرت وكالة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية للأنباء بأن مقاتلتين اقتربتا من طائرة ركاب إيرانية في المجال الجوي السوري، مما دفع بقائد الطائرة لتغيير الارتفاع بسرعة، ما أدى إلى إصابة عدد من الركاب.

    كما أفادت وكالة "فارس" الإيرانية بأن "طائرة الركاب الإيرانية، التي اقتربت منها مقاتلتان أمريكيتان في المجال الجوي السوري هبطت في طهران عائدة من بيروت".

    وعرض التلفزيون الإيراني مقاطع فيديو صوّرها أشخاص على متن طائرة "ماهان آير" تظهر الركاب يصرخون عند تغيير قائد الطائرة لمسارها بشكل فجائي.

    وأظهر فيديو آخر من داخل الطائرة مقاتلتين على الأقل تحلّقان إلى جانب طائرة الركاب الإيرانية.

    الكلمات الدلالية:
    سوريا, بشار الجعفري, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook