10:24 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 170
    تابعنا عبر

    أكد رئيس المجموعة الألمانية الروسية في البوندستاغ، النائب عن حزب البديل لألمانيا، روبي شلوند، أن رد ألمانيا السياسي على التهديد بفرض عقوبات على " التيار الشمالي 2" يجب أن يحتوي على ثلاث نقاط، وهي الحاجة إلى هذا المشروع، والالتزام بمصالح الاقتصاد الألماني والأوروبي، والشراكة مع روسيا.

    برلين - سبوتنيك. وقال شلوند، اليوم الجمعة:

    "يجب أن يكون الرد السياسي واضحا: نعم لـ" التيار الشمالي 2"، نعم لمصالح الاقتصادين الألماني والأوروبي. أود شخصياً أن تظهر السيدة ميركل والسيد ماس المزيد من الشجاعة والإبداع لمصالح ألمانيا، وأن الابتزاز الاقتصادي، بغض النظر عن مصدره مرفوض بشكل واضح. معظم الناس هنا في ألمانيا يترقبون ذلك".

    وأوضح البرلماني الألماني "لذلك حان الوقت لأوروبا وألمانيا لإعطاء الرد السياسي الواضح على ذلك. يجب ألا تكون المصالح الأوروبية مرادفة للمصالح الاقتصادية القومية الأمريكية".

    وأضاف شلوند، أن الولايات المتحدة الأمريكية تميل إلى اعتبار الاتحاد الأوروبي "سوقًا موسعًا للغاز الطبيعي الأمريكي ومنتجات الدفاع والتقنيات العالية"، وليس كحليف بتصرفاتها "من خلال الابتزاز"، و"الذي يجب اعتباره مخالفًا للقانون الدولي".

    وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد أعرب مجددا يوم أمس، عن استغرابه لماذا يجب على الولايات المتحدة الدفاع عن ألمانيا من روسيا عندما تشتري برلين الطاقة من موسكو.

    انظر أيضا:

    الاتحاد الأوروبي يستعد للرد على العقوبات الأمريكية المفروضة على "التيار الشمالي 2"
    أول رد ألماني على عقوبات أمريكا ضد "التيار الشمالي-2"
    مدفيديف: مشروع "التيار الشمالي-2" سيكتمل بغض النظر عن جهود أصدقائنا الأمريكيين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook