19:23 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، تعقيباً على طرد دبلوماسيين روس من سلوفاكيا، بأن القضية غير مرتبطة بسلوفاكيا نفسها.

    موسكو - سبوتنيك. وقال لافروف، في مؤتمر صحفي عقب محادثات مع وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس:

    "أعتقد أن هذا لا يتعلق بسلوفاكيا، على الرغم من أنكم رددتم عبارة حول أن سلوفاكيا دولة ذات سيادة. وفجأة قرأت اليوم أن المتحدثة الرسمية لوزارة الخارجية الأمريكية، السيدة أورتاغوس، أعربت عن تقييم إيجابي لقرار السلطات السلوفاكية بشأن طرد الدبلوماسيين الروس. برأيي، لم يعلق أي ممثل أجنبي آخر على هذا الوضع في هذا السياق. لذلك أستنتج من هو المتورط، الذي قد يكون مهتمًا بالقرار الذي اتخذته سلوفاكيا ذات السيادة فيما يتعلق بالدبلوماسيين الروس الثلاثة".

    وكان السكرتير الصحفي لوزارة الخارجية السلوفاكية، يوراي توماغا، قد قال لوكالة "سبوتنيك"، قبل ذلك، بأن وزارة الخارجية السلوفاكية، أعلنت يوم أمس الاثنين، عن طرد ثلاثة دبلوماسيين روس من الجمهورية لانتهاكهم اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية. وبالإضافة إلى ذلك فإن القنصلية العامة لسلوفاكيا في سانت بطرسبورغ أساءت إصدار التأشيرات ما تسبب بارتكاب جريمة على أراضي دولة أخرى عضو في الناتو والاتحاد الأوروبي. ولم يحدد المتحدث بالضبط المقصود في هذه الحالة. ومن جهته قال متحدث السفارة الروسية في براتيسلافا، فلاديسلاف كوليكوف، للوكالة، بأن السفارة لا تعلق على هذه المعلومات ونصحها بالتوجه للحصول على التعليقات، إلى السلطات المختصة ذات الصلة في سلوفاكيا.

    انظر أيضا:

    النمسا تعلق حركة السكك الحديدية مع سلوفاكيا والتشيك بسبب كورونا
    أعضاء حكومة سلوفاكيا يؤدون اليمين الدستورية بالكمامة الطبية... صور
    الحكم في جريمة هزت سلوفاكيا... السجن 23 عاما لقاتل صحفي الاستقصاء وخطيبته
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook