04:26 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تحولت الاحتجاجات في مدينة لافاييت بولاية لويزيانا الأمريكية إلى أعمال شغب ليلا بسبب مقتل رجل أسود على يد الشرطة أثناء محاولتها اعتقاله.

    ونزل عشرات الأشخاص إلى شوارع المدينة ليلة السبت للاحتجاج على موت، ترايفورد بيليرين، حيث وقعت الحادث ليلة الجمعة عندما وصلت الشرطة إلى متجر بسبب رجل كان يحمل سكينا، حسبما ذكرت وكالة "أسوشيتد برس".

    وأثناء الاعتقال، حاول الهرب، عندها فتحت الشرطة النار مما أدى إلى موته.

    وأظهر شريط فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي إحاطة 6 من رجال الشرطة للشاب أثناء محاولته دخول المتجر وتم إطلاق النار عليه (حوالي 10 مرات) من مسافة قريبة.

    وبدأت شرطة الولاية تحقيقا. ووصف اتحاد الحريات المدنية الأمريكي الحادثة بأنها "مروعة، وأن العنف من قبل الشرطة أدى إلى وفاة الشاب".

    واستمرت الاحتجاجات، خلال النهار، في مدينة لافاييت بشكل سلمي، ولكن بحلول الليل تصاعدت إلى أعمال شغب ، اضطرت الشرطة لتفريق المتظاهرين بقنابل الدخان، بينما ألقى المتظاهرون الألعاب النارية على المباني وتم اعتقال عدة أشخاص.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook