21:45 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    العمليات العسكرية في تيغراي (67)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال زعيم إقليم تيغراي الإثيوبي، دبرصيون جبرميكائيل، إن شعبه "مستعد للموت" دفاعا عن وطنه، رافضًا إنذار رئيس الوزراء آبي أحمد بالاستسلام خلال 72 ساعة.

    وصرح جبرميكائيل لوكالة "أ إف بي" عبر "واتسآب"، ردا على آبي أحمد، "إنه لا يفهم من نحن. نحن أصحاب مبدأ ومستعدون للموت دفاعا عن حقنا في إدارة منطقتنا".

    وأعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، الحائز على جائزة نوبل للسلام العام الماضي، يوم الأحد، بدء المرحلة الأخيرة من العمليات العسكرية ضد مسلحي إقليم تيغراي، معلنا مهلة 72 ساعة للمسلحين لتسليم أنفسهم.

    من جهته قال زعيم جبهة تحرير تيغراي، إن أحمد كان يحاول التغطية على الانتكاسات التي عانى منها جيشه ضد قوات تيغراي، ويصدر تهديدات لكسب الوقت.

    وقال الجيش الفيدرالي، إن قواته تقع على بعد 60 كم من ميكيلي، عاصمة تيغراي ومقر الجبهة الشعبية المعارضة، التي يقطنها نصف مليون نسمة.

    وشن آبي حملة عسكرية على جبهة تحرير تيغراي الشعبية في 4 نوفمبر/ تشرين الثاني، متهماً إياها بمهاجمة معسكرين عسكريين اتحاديين في المنطقة الشمالية، فضلاً عن تحدي حكومته والسعي إلى زعزعة استقرارها.

    العمليات العسكرية في تيغراي، إثيوبيا نوفمبر 2020
    © AP Photo / FDuckett
    العمليات العسكرية في تيغراي، إثيوبيا نوفمبر 2020
    الموضوع:
    العمليات العسكرية في تيغراي (67)

    انظر أيضا:

    شهادات العائدين من تيغراي: "مذبحة للجيش لإشعال حرب أهلية تدمر إثيوبيا"
    الحرب في إثيوبيا... مهلة أخيرة قبل بدء "معركة الحسم"
    "لن نفتح الحدود"... رئيس الأركان السوداني يعلق على أحداث إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook