15:45 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الأربعاء، أن باريس لن تقدم أي دعم مالي دولي للبنان حتى تشكيل الحكومة، محذرة من "أن التدقيق في حسابات مصرف لبنان المركزي أصبح أكثر إلحاحا من أي وقت مضى".

    ونقلت وكالة "رويترز" تصريحات مسؤول في الرئاسة الفرنسية قبيل انعقاد مؤتمر لتقييم الوضع الإنساني في لبنان "تحتاج إلى الثقة من أجل اقتراض أو إقراض المال، والثقة ليست موجودة". وأضاف قائلا "سنظل هكذا ما دامت لا توجد حكومة ذات مصداقية".

    وتابع المسؤول قائلا إنه لم تُنفذ أية إجراءات بموجب خارطة الطريق الفرنسية المقترحة لمساعدة لبنان.

    وقال المسؤول "ما لدينا من معلومات يفيد بأن الوضع يزداد سوءا ويتجه نحو مشاكل أسوأ وهذا يزيد من أهمية إجراء تدقيق حقيقي في حسابات المصرف المركزي".

    وأضاف أن القوى العالمية ستواصل ممارسة ضغوط سياسية على الساسة في لبنان، لكنه شكك في فعالية العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة واستهدفت حلفاء لـ"حزب الله" المدعوم من إيران.

    وختم المسؤول الفرنسي أن "العقوبات الأمريكية لم تغير شيئا على أرض الواقع، ونحتاج إلى مواصلة فرض حملة من الضغوط السياسية العامة، فيما ندعم الشعب".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook