15:13 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تم انتخاب سياسي يدعى أدولف هتلر أونونا مستشارًا جديدًا لدائرة أومبونديا في منطقة أوشانا بناميبيا، وقد أكد السياسي أنه لا ينوي الاستيلاء على العالم.

    وقال أونونا: "حقيقة أني أحمل هذا الاسم لا يعني أنني أريد الاستيلاء على أوشانا، وهذا لا يعني أنني أسعى للهيمنة على العالم!"، بحسب ما نقلته "بي بي سي".

    وأضاف أونونا مؤكدا، على الرغم من أن والده أطلق عليه اسم الزعيم النازي، فإنه ربما لم يفهم ما يمثله أدولف هتلر. علاوة على ذلك، فإن الأسماء الألمانية شائعة في ناميبيا، التي كانت ذات يوم مستعمرة ألمانية.

    وتابع السياسي، "عندما كنت طفلاً، كنت أعتبره اسما عادي تمامًا، ولم أدرك أن هذا الرجل كان يريد إخضاع العالم كله حتى كبرت. وأنا ليس لدي أي علاقة بأي من هذه الأمور".

    ووفقًا لصحيفة "KIRO7"، ترشح أونونا كممثل حزب جنوب غرب أفريقيا الشعبية "سوابو"، وتمكن من جمع 85 في المئة من الأصوات في انتخابات الشهر الماضي.

    وشن حزب "سوابو" حملة ضد الحكم الاستعماري والأقلية البيضاء وظلم السياسة الناميبية على مدى العقود العديدة الماضية.

    وحكمت ألمانيا ناميبيا من عام 1884 إلى عام 1915 عندما كانت تُعرف بإقليم يُدعى جنوب غرب أفريقيا، وقتلت الآلاف خلال الإبادة الجماعية لشعب الهيريرو من عام 1904 إلى عام 1908.

    أما بالنسبة لأونونا، فليس لديه أي نية لتغيير اسمه ويستخدمه علنا كما تدعوه زوجته أدولف.

    انظر أيضا:

    ناميبيا تدعو إلى بيع 170 فيلا بسبب الجفاف
    روسيا تسلم 450 طنا من المساعدات الإنسانية إلى ضحايا الجفاف في ناميبيا
    العثور على أكثر من سبعة آلاف فقمة نافقة قبالة سواحل ناميبيا.. فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook