20:30 GMT22 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكد وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة في إيران، العميد أمير حاتمي، إن بلاده تحقق الأهداف الكبرى في مجالات الدفاع والصواريخ، في العام المقبل الذي يبدأ الأحد 21 مارس/ آذار.

    وقال الوزير، خلال مشاركته في ملتقى لكبار المدراء في وزارة الدفاع، اليوم الخميس، عبر الفيديو كونفرانس: "سنواصل بكل قوة في العام الإيراني المقبل تحقيق الأهداف الكبرى في مجالات الدفاع والصواريخ".

    وتابع الوزير: "رغم كل القيود والضغوط فإيران حققت تقدما يعتد به في الصناعات الدفاعية"، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية "فارس".

    وواصل: "الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب شدد من الضغوط القصوى على إيران خاصة في العام الأخير لكنه بالنهاية أزيح عن السلطة".

    واعتبر حاتمي أن "مؤامرات العدو على الصعيد الاستراتيجي ستتواصل، خاصة على صعيد تفوق إيران الإقليمي وقدراتها الدفاعية والصاروخية، لكننا سنواصل وبكل قوة مسيرتنا في هذا الطريق حتى تحقيق أهدافنا السامية".

    وشدد وزير الدفاع الإيراني، في معرض حديثه عن الأوضاع الدولية والإقليمية، على أن "جميع الإجراءات التي اتخذت وتتخذ بهدف التغلب على إيران، لكننا رأينا في النهاية أن مؤامرات العدو المشؤومة لم تفشل فحسب، بل أن أوضاع المنطقة اتجهت في غير صالح أمريكا وأذنابها".

    انظر أيضا:

    مسؤول بالجيش الإيراني يكشف الأسس الدفاعية القائمة عليها بلاده
    الجيش الإيراني يزيح الستار عن منظومة رادارية ومقر قيادة "متحرك"
    الجيش الإيراني يهدد بـ"الضرب المبرح"
    الجيش الإيراني يهدد إسرائيل بـ"دفع الثمن"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook