11:05 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حدث انهيار مفاجيء في أحد الطرق السريعة بتركيا، جراء سقوط أمطار غزيرة عليه.

    وبحسب صحيفة "زمان" التركية، فقد انهار الطريق السريع دوزجي-زونغولداك الذي شيدته شركة ليماك في عام 2012.

    وقالت الصحيفة إن الانهيار حدث نتيجة لهطول الأمطار الغزيرة في المنطقة، حيث تصدعت جنبات الطريق، وبعد استمرار هطول الأمطار، انهار الطريق من أكشاكوجا إلى دوزجي بالكامل ليلاً.

    وأوضحت أن مسؤولي الطرق السريعة قاموا بإجراء فحوصات على الطريق، ليتوصلوا لسبب الانهيار، ومعالجته.

    يشار إلى أن طريق دوزجي-زونغولداك السريع، هو أحد طرق العبور التي تربط دوزجي بالبحر الأسود.

    ونقلت الصحيفة التركية عن معارضين تأكيدهم بأن مدير شركة "ليماك" التي نفذت الطريق المنهار، هو واحد ضمن خمسة رجال أعمال فازوا تقريبا بجميع المناقصات الكبيرة خلال حكم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهم: محمد جنكيز رئيس شركة جنكيز القابضة، نهاد أوزدمير الرئيس التنفيذي لشركة ليماك القابضة، محمد نظيف جونال رئيس مجلس إدارة شركة أم ان جي القابضة، ناسي كولوغلو الرئيس التنفيذي لشركة كولن للبناء، ورئيس شركة كايلون للبناء جمال كاليونكو، على حد قول الصحيفة.

    جدير بالذكر أن مدينة دوزجي تعتبر من المُدن التي يقصدها السّياح سنويّاً؛ وهي إحدى مدن شمال الأناضول، وتقع شمال غرب تركيا، وتطلّ على البحر الأسود، وتبعد مسافة مئتين وخمسة عشر كيلومتراً مربعاً عن إسطنبول العاصمة، ويُقدّر عدد سكانها بستين ألف نسمة، كما أنّ للمدينة سبع قرىً تابعة لها، وهي: أكشاكوجا، وتشليملي، وجومياري، وجوموشوفا، ويقيلجا، وقولياكا، وكايناشلي، ومن أشهر منتجاتها الزّراعية: القمح، والتّبغ، والذّرة، والجوز.

    انظر أيضا:

    أردوغان يفتتح مدينة طبية ضخمة في إسطنبول... فيديو
    إسطنبول: قرار إغلاق الحدود مع إيران جاء بعد رفضها وضع مدينة قم تحت "الحجر الصحي"
    مكتب حاكم إسطنبول: تركيا أبعدت أكثر من 6000 سوري من المدينة
    زلزال يهز مدينة إسطنبول التركية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook