16:37 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    تقدمت الهند بطلبية لشراء 300 مليون جرعة من لقاح غير معتمد لم يذكر اسمه ضد فيروس كورونا وسط موجة ثانية مدمرة من انتشار الوباء.

    ولا يزال اللقاح الذي تصنعه شركة "بيولوجيكال إي" الهندية في المرحلة الثالثة من التجارب، بحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي.بي.سي".

    وعلى الرغم من تراجع أعداد الحالات المصابة بكوفيد، إلا أن الهند لا تزال تسجل أكثر من 100 ألف إصابة يومياً. وقد سجلت أكثر من 340 ألف حالة وفاة بسبب الفيروس حتى الآن، لكن الخبراء يقولون إن العدد أعلى بكثير من التقديرات الرسمية.

    وتقدم الهند حالياً ثلاثة لقاحات مختلفة- لقاح "كوفيشيلد"، المصنع من قبل معهد سيروم الهندي، ولقاح "كوفاكسين"، الذي طورته شركة باهارات بيوتيك الهندية ومجلس البحوث الطبية الهندي التابع للحكومة، ولقاح "سبوتنيك في" الروسي.
    وبحسب الحكومة، فإن اللقاح الجديد من شركة بيولوجيكال إي "سيكون متوفراً على الأرجح خلال الأشهر القليلة المقبلة".
    وتسابق حكومة مودي الزمن من أجل زيادة مخزونها من اللقاحات مع انخفاض أعداد حالات الإصابة بكوفيد، على أمل أن تكون مستعدة بشكل جيد لما يقول الخبراء بأنه موجة ثالثة لا مفر منها.

    خلصت دراسة أجراها أطباء في الهند، إلى أن معظم حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد للمطعمين بشكل كامل أو جزئي، تسبب فيها النوع B.1.617 من العدوى، والذي يتضمن ثلاث سلالات.

    ورصد الأطباء في الهند 63 حالة من "العدوى المخترقة" وهي تسمية تطلق على حالات الإصابة بنفس المرض الذي كان يفترض للقاح أن يحصن ضده.

    وأكدت الدراسة أنه تم العثور على سلالة من نوع B.1.617 لدى معظم الحالات. 

    تم تحديد السلالة B.1.617 لأول مرة في ولاية ماهاراشترا الهندية، وتعرف أيضا باسم سلالة الطفرة المزدوجة، وقد تم رصدها مؤخرا في العديد من البلدان.

    ووفقا للأطباء الهنود، فإن هذه السلالة قد تكون أحد أسباب ظهور الموجة الثانية من الوباء في البلاد.

    انظر أيضا:

    وفاة هندي مصاب بفيروس كورونا وأمراض فطرية خطيرة
    الصحة العالمية: سلالة كورونا الهندية متواجدة في 4 دول عربية
    هندي يقيم حفل زفافه في الجو هربا من قيود كورونا... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook