20:32 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح قائد مقر خاتم الأنبياء المشترك للدفاع الجوي الإيراني، قادر رحيم زادة، بأن سماء بلاده هي الأكثر أمانا في المنطقة، وأن إيران مستعدة لصد أي عدوان جوي.

    ونقلت وكالة "إرنا" عن زادة، قوله بأن سبب أمان سماء إيران هو "التنسيق بين قوات الدفاع الجوي التابعة للجيش والحرس الثوري الإيراني وهما مستعدان لمواجهة أي تهديد وعدوان جوي".

    يأتي ذلك بعدما تفقد زادة مقر الدفاع الجوي للحرس الثوري الإيراني في العاصمة طهران وجنوب البلاد، كما حضر اجتماع لقادة وقوات سلاح الجو التابع لحرس الثورة الإسلامية، معربا عن ارتیاحه لمعنوياتهم العالية.

    وأشار زادة بقائد القوات الجوفضائية التابعة لحرس الثورة الإسلامية، العميد أمير علي حاجي زادة، لعمله على عدد من الإنجازات في مجال الطائرات المسيرة والدفاع الجوي ومنها منظومة رادار "القدس"، ومنظومة "9 دي" للدفاع الجوي.

    يذكر أن رئيس جهاز المخابرات الخارجية الإسرائيلية (الموساد) السابق، يوسي كوهين، كان قد بعث برسالة عاجلة إلى القيادات السياسية والعسكرية في إيران.

    وأجرت "القناة العبرية الـ12"، أمس الخميس، حوارا مطولا مع كوهين، هو الأول بعد تركه منصبه، أوضح من خلاله أن العملية السرية الخاصة بالحصول على الأرشيف النووي الإيراني من قلب العاصمة، طهران، كانت تتضمن رسائل مهمة للإيرانيين.

    أكد يوسي كوهين أن إعلان رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في شهر أبريل/ نيسان من عام 2018، عن حصول بلاده على الأرشيف النووي الإيراني خلال عملية سرية، كان الهدف من ورائه عدة أسباب، تتعلق بالجانب الإيراني.

    وأفاد كوهين بأن الرسالة تعني أولا، أن الإيرانيين مخترقون، وثانيا: نراكم، وثالثا: لقد انتهى عصر الكذب.

    انظر أيضا:

    رئيس وفد إيران في مفاوضات فيينا يطالب مسؤولا أمريكيا ألا يذرف دموع التماسيح
    إيران: مرشح رئاسي يبدي استعداده للقاء بايدن والملك سلمان في حال فوزه
    صحيفة: هنية يحضر لزيارة لبنان وإيران ولقاءات مرتقبة مع نصر الله وخامنئي
    مندوب إيران في الأمم المتحدة ينتقد ضغوط أمريكا القصوى ويصفها بـ"الفاشلة"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook