00:12 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس وفد حركة "طالبان" في محادثات السلام الأفغانية في الدوحة الملا عبد الغني برادار، إن المفاوضات مع الحكومة مستمرة منذ نحو 10 أشهر، معتبرا أنها لم تُفض إلى تقدم ملموس كما كان متوقعا.

    كابول - سبوتنيك. وأكد برادار، في كلمته التي نشرها متحدث الحركة نعيم وردك عبر تويتر، خلال انطلاق جولة جديدة من محادثات السلام في الدوحة، اليوم السبت، أن "المحادثات بين الأطراف الأفغانية مستمرة هنا منذ ما يقرب من عشرة أشهر حتى الآن، ولسوء الحظ، هناك بعض المشاكل ولا يوجد تقدم كما هو متوقع".

    وأضاف: "لقد بذلت إمارة أفغانستان الإسلامية قصارى جهدها، الأمر الذي أدى إلى نتيجة إيجابية للمفاوضات"، مشيرا إلى أنه "يجب أن ننهي انعدام الثقة ونعمل من أجل وحدة الشعب وتضامنه ووالوقوف بحزم ضد كل المحاولات التي تهدد سلامتنا الإقليمية ووحدتنا الوطنية".

    وتابع ممثل طالبان (المحظورة في روسيا): "إذا كانت أمتنا تعيش في سلام فمن الضروري وجود نظام إسلامي قوي ومركزي ومستقل"، مؤكدا "أن إمارة أفغانستان الإسلامية لن تسمح بأي محاولة للنيل من وحدة أراضي بلادنا ووحدتها الوطنية".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook