23:40 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذرت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الأحد، من خطورة الوضع في أفغانستان، معربة عن استعدادها للمساعدة في استعادة الأمن هناك.

    طهران- سبوتنيك. وقال المتحدث باسم الوزارة سعيد خطيب زاده في مؤتمر صحفي أسبوعي، إن الوضع في أفغانستان خطير جدا وجاهزون لتقديم أي مساعدة لاستعادة الأمن هناك.

    وتزامنت تصريحات خطيب زاده مع إعلان متحدث باسم حركة طالبان (المحظورة في روسيا) أن مقاتلي الحركة قصفوا مطار قندهار في جنوب أفغانستان بثلاثة صواريخ على الأقل خلال الليل.

    ونقلت "رويترز" عن ذبيح الله مجاهد أن الحركة استهدفت مطار قندهار "لأن العدو يستخدمه مركزا لشن ضربات جوية علينا".

    وذكر مسؤولون بالحكومة الأفغانية أن القصف أجبر السلطات على تعليق الرحلات، مشيرين إلى أن مدرج المطار تضرر جزئيا وأنه لم ترد بعد تقارير عن سقوط مصابين.

    واشتدت حدة الاشتباكات بين القوات الأفغانية ومقاتلي طالبان في مدن قندهار وإقليم هلمند المجاور.

    وتحقق حركة طالبان تقدما في أفغانستان في ظل انسحاب القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي من البلاد.

    وخلال الأسابيع الأخيرة أعلنت الحركة سيطرتها على نصف الأراضي الأفغانية بما فيها معابر حدودية مع إيران وباكستان.

    انظر أيضا:

    مقتل حارس إثر هجوم على مقر الأمم المتحدة غربي أفغانستان
    113 ضحية بفيضانات شرقي أفغانستان
    أمريكا: أفغانستان ستصبح دولة منبوذة إذا ما سيطرت طالبان عليها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook