05:09 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اليوم الأحد، حالة طوارئ في ولاية ميسيسيبي وأمر بالمساعدة الفيدرالية لتكملة جهود الاستجابة الحكومية والمحلية بسبب الظروف الطارئة الناتجة عن إعصار إيدا. 

    وبحسب بيان البيت الأبيض يخول إجراء وزارة الأمن الداخلي، والوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ، لتنسيق جميع جهود الإغاثة في حالات الكوارث التي تهدف إلى التخفيف من المشقة والمعاناة التي تسببها حالة الطوارئ على السكان المحليين، وتقديم المساعدة المناسبة للمطلوبين.

    واشتد الإعصار إيدا يوم السبت فوق مياه خليج المكسيك الدافئة، مما دفع عشرات الآلاف إلى الفرار من المناطق الساحلية. 

    وتحرك "إيدا" صوب ساحل الخليج الأمريكي،  السبت، وقامت أحياء نيو أورليانز المعرضة للفيضانات، بعمليات إجلاء للسكان، وكذلك منصات حفر النفط في خليج المكسيك.

    وقال خبراء الأرصاد إن إيدا قد تصل إلى اليابسة في الولايات المتحدة، اليوم الأحد، باعتبارها عاصفة من الفئة الرابعة "بالغة الخطورة".

    وقال المركز الوطني للأعاصير إن "إيدا" ضرب كوبا يوم الجمعة، وبحلول وقت مبكر من يوم السبت، كان يحمل رياحا شديدة سرعتها نحو 80 ميلا في الساعة (129 كيلومترا في الساعة) بينما كان متجها إلى الشمال الغربي، وتوقع المركز بأن تشتد العاصفة قبل أن تصل إلى الشاطئ في وقت متأخر من غد الأحد.

    وأضاف: "يمكن أن يصل ارتفاع المياه مدفوعة برياح الإعصار إلى ما بين 10 و15 قدمًا (3 إلى 4.5 متر) حول مصب نهر المسيسيبي، مع مستويات منخفضة تمتد شرقًا على طول السواحل المجاورة لميسيسيبي وألاباما.

    ومن المتوقع أيضًا حدوث أعاصير متفرقة وانقطاع واسع النطاق للتيار الكهربائي وفيضانات داخلية من الأمطار الغزيرة في جميع أنحاء المنطقة.

    ** تابع المزيد من  على سبوتنيك

    الكلمات الدلالية:
    الرئيس الأمريكي جو بايدن, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook