20:46 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم "طالبان" إن الحركة (المصنفة إرهابية من قبل الأمم المتحدة وروسيا) ستقمع هجمات تنظيم "داعش"، التي تتوقع أن تنتهي بمجرد مغادرة القوات الأجنبية للبلاد.

    وأضاف المتحدث باسم "طالبان" ذبيح الله مجاهد لوكالة "فرانس برس": "نأمل أن يتخلى هؤلاء الأفغان المتأثرين بداعش عن عملياتهم لتشكيل حكومة إسلامية في غياب الأجانب".

    وتابع: "إذا خلقوا وضعا للحرب واستمروا في عملياتهم، فإن الحكومة الإسلامية ستتعامل معهم".

    أسفر هجوم انتحاري مدمر تبناه تنظيم "داعش خرسان" خارج مطار كابول يوم الخميس، عن مقتل عشرات الأشخاص الذين كانوا يأملون في الفرار من البلاد، بالإضافة إلى 13 من أفراد الخدمة الأمريكية.

    لكن الضربات الانتقامية والاستباقية التي شنتها الولايات المتحدة الأمريكية على مواقع "داعش" خلال الأيام القليلة الماضية أثارت غضب الحركة.

    وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إنها شنت يوم الأحد غارة بطائرة مسيرة على سيارة كانت تهدد مطار كابول التي كانت مرتبطة بتنظيم "داعش".

    وقال مجاهد:

    ليس هناك تصريح لهم (يقصد الأمريكيين) للقيام بمثل هذه العمليات، يجب احترام استقلالنا.

    من المقرر أن تنتهي يوم الثلاثاء عملية إجلاء عشرات الآلاف من الأجانب والأفغان الذين يشعرون بخطر الانتقام أو القمع في ظل حكم "طالبان"، إلى جانب الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية وحلف شمال الأطلسي.

    انتقد تنظيم "داعش" بشدة اتفاق انسحاب القوات الذي أبرم بين حركة طالبان وواشنطن العام الماضي، والذي شهد تقديم الحركة ضمانات أمنية.

    انظر أيضا:

    ترامب يكشف ما دار بينه وبين زعيم "طالبان"... "وجه سؤالا مخيفا"
    خبير: إنشاء منطقة آمنة في كابول "صعب" دون موافقة طالبان
    الخارجية السويسرية ردا على طالبان: جنيف تعترف بالدول فقط
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook