22:54 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    سقط 13 عسكريا من الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دولياً، بين قتيل وجريح، اليوم السبت، في قصف صاروخي يعتقد شنته جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في محافظة حجة شمال غربي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وأبلغ مصدر عسكري يمني وكالة "سبوتنيك" بأن قصفاً يعتقد أنه بصاروخ باليستي استهدف حفلاً نظمه الجيش اليمني بمناسبة الذكرى الـ 59 لثورة 26 سبتمبر، في ثكنة له بمديرية مِيدي الساحلية شمال غربي حجة.

    وأضاف أن القصف أوقع ثلاثة قتلى و10 جرحى من المشاركين في الفعالية الاحتفالية.

    ولم يصدر أي تعليق من جماعة "أنصار الله" بشأن القصف .

    وفي 11 نيسان/ أبريل من العام 2018، أعلن الجيش اليمني سيطرة قواته على مدينة ميدي الساحلية، اثر عملية عسكرية واسعة باسناد من التحالف العربي على مواقع لجماعة "أنصار الله" استمرت ثلاثة أيام.

    وتستمر منذ 2015 معارك بين الجيش اليمني المدعوم بتحالف عربي بقيادة السعودية وجماعة الحوثيين، حيث تسعى الحكومة اليمنية إلى استعادة الأراضي التي سيطرت عليها الجماعة، من بينها العاصمة صنعاء أواخر 2014.

    وأدت المعارك إلى مقتل وجرح آلاف المدنيين واحتياج الملايين إلى مساعدات إنسانية عاجلة، بحسب الأمم المتحدة.

    >>يمكنك متابعة المزيد من  مع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    الجيش اليمني يعلن إسقاط طائرتين لـ "أنصار الله" جنوب مأرب
    الجيش اليمني: خسائر وقتلى في صفوف أنصار الله إثر غارات للتحالف على مأرب
    الجيش اليمني: سقوط عشرات القتلى والمصابين من أنصار الله بمعارك في شبوة
    "أنصار الله" تسيطر على مدينة حريب في مأرب والجيش اليمني يستعيد ثكنة له في شبوة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook