09:05 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف رئيس المخابرات العسكرية الإسرائيلية "أمان"، الجنرال تامير هايمان، أن المعلومات الاستخباراتية الإسرائيلية ساهمت في اغتيال الجنرال قاسم سليماني، قائد فيلق القدس الإيراني السابق.

    وأجرى الموقع الإلكتروني العبري "واللا"، مساء أمس السبت، حوارا مع الجنرال هايمان، أكد من خلاله أن الجنرال سليماني كان يسبب الكثير من القلق والحرج للأجهزة الاستخباراتية الإسرائيلية، وباغتياله كان الحدث الأبرز في بلاده خلال الفترة القليلة الماضية.  

    وادعى الجنرال الإسرائيلي أن قاسم سليماني كان مسؤولا عن الطموح الإيراني، إقليميا وعالميا، وكان مهتما بتدشين جسر بري من بلاده إلى البحر المتوسط، وأن قائد فيلق القدس الإيراني الراحل رجل ليس له مثيل، ولن يعوض بالنسبة لبلاده.

    وفي السياق نفسه، قال رئيس المخابرات العسكرية الإسرائيلية "أمان"، إن إيران ليس بإمكانها امتلاك السلاح النووي على المدى القريب، مرجحا أن تحاول استنفاد مفاوضات طويلة مع الغرب مع مضيها قدما في عمليات تخصيب اليورانيوم.

    وأفد بأن الإيرانيين أمامهم 3 خيارات، إما العودة إلى الاتفاق النووي السابق لعام 2015، أو المضي في تحد غير مسبوق، بما في ذلك السعي نحو التسلح واستمرار التخصيب، أو الذهاب إلى اتفاق يحققون من خلاله الكثير عما تم تحقيقه في الماضي.

    ويشار إلى أن سليماني قتل في غارة أمريكية بطائرة مسيرة، في الثالث من شهر يناير/كانون الثاني 2020، وكان برفقته قائد الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، بالقرب من مطار بغداد الدولي.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار إسرائيل الآن عبر سبوتنيك

    انظر أيضا:

    موقع إخباري يتحدث عن دور إسرائيلي في مقتل قاسم سليماني
    صحيفة هندية: رسالة عن "سليماني وزاده" في موقع الانفجار قرب السفارة الإسرائيلية
    مفاجأة.. اعتراف أمريكي بأن اغتيال سليماني ساهم في اتفاقيات التطبيع مع إسرائيل
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook