17:41 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أكد وكيل وزارة الثقافة والإعلام في حكومة طالبان الأفغانية، ذبيح الله مجاهد، أن تنظيم "داعش" الإرهابي [المحظور في روسيا] "لا يشكل تهديدا للبلاد"، لكنه "يمثل صداعا".

    موسكو - سبوتنيك. ونقلت وكالة "تولو نيوز" المحلية، عن مجاهد ، قوله :" نحن لا نسمي تنظيم داعش تهديدا، بل صداعا. في بعض الأماكن يتسبب في حدوث صداع، ولكن بعد كل حادثة يتم القضاء على مرتكبيها.. نطردهم ونعثر على مخابئهم".

    وبحسب مجاهد، "داعش لا يحظى بدعم الشعب الأفغاني".

    وأعربت الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أمس الخميس، عن قلق بلادها إزاء تنامي نشاط تنظيم "داعش" [المحظور في روسيا] في أفغانستان.

    وكانت حركة طالبان [المحظورة في روسيا] قد أعلنت في 7 أيلول/سبتمبر الجاري، تشكيل حكومة مؤقتة في أفغانستان برئاسة محمد حسن آخوند، وذلك بعد بسط سيطرتها على العاصمة الأفغانية كابول في 15 آب/أغسطس الماضي، وانتزاع السلطة من الحكومة الأفغانية السابقة برئاسة الرئيس السابق أشرف غني، الذي غادر البلاد قبل دخول مقاتلي الحركة العاصمة.

    وتعهد قادة بملاحقة مقاتلي داعش، خاصة بعد تبني التنظيم تنفيذ هجمات في محيط مطار كابول، أسفرت عن مقتل أكثر من 200 شخص بينهم عسكريون أمريكيون. وبدأت طالبان بالفعل حملة لملاحقة هؤلاء العناصر في ولاية ننغرهار، وهي الولاية التي شهدت بداية انتشار التنظيم [المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول] في البلاد.

    وشملت هذه الحملة إغلاق المدارس الدينية التابعة لتنظيم "داعش"، واعتقال الأشخاص المشتبه بانتمائهم للتنظيم.

    وكان العديد من مقاتلي التنظيم سلموا أنفسهم إلى السلطات خلال العامين الماضيين، أو توقفوا عن القتال، أو قتلوا خلال المعارك مع القوات الحكومية.

    يمكنكم متابعة المزيد من  عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    طالبان تعلن القضاء على خلية لـ"داعش" في كابول
    طالبان: لن نسمح لـ "داعش" باستخدام الأراضي الأفغانية ضد إيران
    مقتل 17 مسلحا من طالبان و4 من داعش في اشتباكات جنوبي أفغانستان
    لافروف: روسيا تدعم عزم حركة طالبان مواجهة تنظيم داعش في أفغانستان
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook