20:24 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا أحدث ضجة على "السوشيال ميديا" لمعلمة في مدرسة إعدادية، وهي تنزع كمامتها الطبية لكي تتنفس عمدا في وجه تلميذة.

    ويُظهر مقطع الفيديو المتداول على نطاق واسع المعلمة من مدرسة ألدين في ولاية تكساس الأمريكية، وهي تخرق بروتوكولات فيروس كورونا في المنطقة التعليمية، وتحاصر التلميذة في أحد أركان الفصل الدراسي، وتبدأ في الزفير بوجهها عن عمد.

    وظلت المعلمة تردد في الفيديو الذي التقط في 17 سبتمبر/ أيلول الماضي، وانتشر حاليا جملة "أنا لا يهمني"، بينما ترد عليها التلميذة الخائفة بأن تغرب عن وجهها.

    وتم القبض على المعلمة التي لم يتم الكشف عن اسمها، وتواجه الفصل من العمل، ولم يتم توضيح سبب مشاجرتها مع التلميذة، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

    وتعتبر مدرسة ألدين هي واحدة من 19 منطقة تعليمية في ولاية تكساس الأمريكية تتطلب تغطية الوجه لجميع الطلاب والموظفين.

    وكان حاكم ولاية كاليفورنيا غافين نيوسوم، أعلن مؤخرا أن ولايته ستكون أول ولاية أمريكية ستطلب من أطفال المدارس تلقي التطعيم ضد فيروس "كورونا" المستجد.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار الولايات المتحدة الأمريكية عبر سبوتنيك

    انظر أيضا:

    معلمة روسية تثير جدلا واسعا بعد تأديتها رقصة شرقية أمام التلاميذ
    تحذير وعقوبات قاسية لمن يقوم بتصوير وضرب المعلمين في السعودية
    محكمة عراقية تقضي بإعدام قاتل المعلمة مريم... قضيتها هزت الشارع
    معلمة سورية تتحدى الحصار التقني وتفوز بمسابقتين عالميتين.. صور
    إطلاق نار في مدرسة في تكساس الأمريكية وأنباء عن عدد من الضحايا... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook