ماذا حدث للطفلة التي سحبها أسد البحر

تابعنا عبرTelegram
انتشر فيديو منذ عدة أيام لطفلة صغيرة قام أسد البحر بسحبها إلى الماء، وذلك أثناء جلوسها على الرصيف ومحاولتها إطعامه.

حيث ظهر في الفيديو الذي تم التقاطه في مدينة ريتشموند الكندية مجموعة من السياح، الذين بدأوا بإطعام أسد البحر كبير الحجم.

قبل أن تجلس فتاة صغيرة على الرصيف البحري، ليباغتها الأسد ويسحبها إلى الماء، ثم يهرع سريعا رجل ويخلصها.

ومن الممكن أن تصاب الفتاة بعدوى "إصبع الفقمة" النادرة، والتي تسببها البكتريا المفطورة المتواجدة في فم الفقمات.

ونقلت الطفلة بعد الحادثة مباشرة إلى مشفى للأطفال، وتم علاجها بالمضادات الحيوية، على أمل أن تتخطّى خطر الإصابة بـ"إصبع الفقمة".

وتشمل أعراض هذه الحالة، التهاب النسيج الخلوي، ما يسبب وذمة في نخاع العظم.

من جانبه أكد أندرو ترايتس مدير مركز بحوث الحيوانات البحرية في جامعة كاليفورنيا عن استغرابه لتعامل السياح هكذا مع أسد البحر.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала