"هدف في كل مباراة"... محمد صلاح يحطم الحواجز الثقافية مع أوروبا

© REUTERS / CARL RECINEجناح ليفربول المصري محمد صلاح-
جناح ليفربول المصري محمد صلاح- - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بعيدا عن قدرات وإمكانيات اللاعب المصري، محمد صلاح، في مجال كرة القدم، سلطت صحيفة New York Time الأمريكية الضوء على تأثير صلاح في كسر الحواجز الثقافية مع أوروبا.

وتقول الصحيفة لقد أصبح روتين محمد صلاح معتادا الآن. فبينما ينفجر ملعب ليفربول من حوله بالبهجة احتفالا بهدف من أهدافه، يركض صلاح إلى المشجعين الأقرب إليه، ويفتح ذراعيه أمامهم.

وبمجرد أن يهنئه زملاؤه، يسير ببطء إلى الدائرة المركزية. يقول نيل أتكينسون، أحد مضيفي "آنفيلد فراب"، وهو برنامج إذاعي لمشجعي ليفربول: "تكون هناك فترة توقف".

يرفع صلاح يديه إلى السماء ثم يركع في الملعب، ويسجد على الأرض في مظهر يكشف عن عقيدته الإسلامية بعمق. يضيف أتكينسون:

يهدأ الجمهور قليلاً، ويسمح له بلحظة التأمل، وبعد ذلك يعود الهتاف ليقف "ثم يحتفل الجميع مرة أخرى".

يذكر أن صلاح قد سجل 43 هدفا في 49 مباراة في موسمه الأول مع ليفربول. ونقل الفريق إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ أكثر من عقد من الزمان. وقد تم اختياره كأفضل لاعب في إنجلترا لهذا العام.

جعل إيمانه واظهار ذلك أمام الحشود، منه شخصية ذات أهمية اجتماعية وثقافية كبيرة. في الوقت الذي تحارب فيه بريطانيا كراهية الإسلام المتصاعدة، فبينما كانت سياسة الحكومة البريطانية تعمل على خلق "بيئة معادية" للمهاجرين غير الشرعيين، لا يتقبل البريطانيين الآن محمد صلاح الأفريقي والمسلم فحسب، بل يعشقونه.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала