حاملة طائرات أمريكية تشن ضربات ضد داعش في سوريا

تابعنا عبرTelegram
أعلنت القوات البحرية الأمريكية، اليوم الجمعة، أن مجموعة حاملة الطائرات الأمريكية هاري ترومان، شنت ضربات ضد تنظيم "داعش" في سوريا.

واشنطن — سبوتنيك. ذكرت خدمة الصحافة التابعة للبحرية الأمريكية، أن "العمليات الحالية تظهر قدرات ومرونة مجموعة حاملة الطائرات".

وجاء في التقرير، أن العمليات بدأت في الـ3 من أيار/ مايو. وتنطلق الضربات من الجزء الشرقي للبحر الأبيض المتوسط.

أعلن الخبير في مجال الدفاع الجوي في الأركان الروسية، سيرغي بيزنوغيخ، أن الأركان الروسية عرضت على الصحفيين حطام الصواريخ المجنحة الأمريكية والبريطانية والفرنسية التي ضربت سوريا. - سبوتنيك عربي
خردة ذكية اسمها "الجيش الأمريكي"
وتضم المجموعة حاملة طائرات من فئة "نيميتس" تدعى "هاري ترومان"، والطراد "نورماندي"، وأربع مدمرات مجهزة بصواريخ موجهة، بالإضافة إلى سفن مرافقة. ووفقا لبيانات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، فإنه تم شن 27 غارة جوية في سوريا الأسبوع الماضي.

وتجدر الإشارة إلى تغيرات تكتيكية تجريها الولايات المتحدة في حربها على "داعش" بسوريا، حيث ذكرت تقارير أمريكية مؤخراً، عن نية إدارة الرئيس ، إحلال قوة عسكرية من الدول العربية مكان قواتها المنتشرة في شمال شرقي سوريا، حال انسحابها من هناك، حتى لا يحدث فراغ يؤثر على الاستقرار في هذه المنطقة.

وأعلنت المندوبة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي، يوم الأحد الماضي، أن السلطات الأمريكية ما زالت تعتزم سحب قواتها من سوريا، لكن فقط، بعد أن تتأكد الإدارة الأمريكية من أن الوضع في البلد قد تحسّن.

وتعاني سوريا، منذ آذار/ مارس 2011، نزاعا مسلحا تقوم خلاله القوات الحكومية بمواجهة جماعات مسلحة تنتمي لتنظيمات مسلحة مختلفة، أبرزها تطرفا تنظيما "داعش" و"جبهة النصرة"، اللذان تصنفهما الأمم المتّحدة ضمن قائمة الحركات الإرهابية. وأدى النزاع لنزوح الملايين داخل سوريا وخارجها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала