بوتين يحمل إسرائيل مسؤولية كارثة إسقاط طائرة "إيل 20"

© Sputnik . Aleksander Druzhinin / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس فلاديمير بوتين يجري مكالمة هاتفية
الرئيس فلاديمير بوتين يجري مكالمة هاتفية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن أعمال سلاح الجو الإسرائيلي بالذات هي التي تسببت بكارثة الطائرة الروسية "إيل-20" ومقتل طاقمها.

موسكو — سبوتنيك. وجاء في بيان للكرملين: "جرت مواصلة مناقشة ملابسات الحادث مع الأخذ بعين الاعتبار أن المعلومات التي قدمها العسكريون الإسرائيليون حول العملية التي نفذها طيرانهم فوق الأراضي السورية لا تتوافق مع استنتاجات وزارة الدفاع الروسية، والجانب الروسي ينطلق من أن أعمال سلاح الجو الإسرائيلي كانت السبب الرئيس للكارثة".

طائرة إيل-20 الروسية - سبوتنيك عربي
الدفاع الروسية تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة "إيل 20" في سوريا

وأشار الرئيس الروسي إلى أن اتخاذ روسيا قرار تعزيز قدرات الدفاع الجوي السوري هدفها الأول هو منع أي خطر يهدد حياة العسكريين الروس الذين يتولون مهمة محاربة الإرهاب.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد ذكرت أنها في يوم 17 أيلول/ سبتمبر، حوالي الساعة 23:00 بتوقيت موسكو، فقدت الاتصال بطائرة "إيليوشين-20" الروسية العسكرية وهي فوق مياه المتوسط على بعد 35 كيلومترا عن الساحل السوري قبالة قاعدة حميميم الجوية، وعلى متنها 15 عسكريا روسيا، مضيفة بأن الحادث تزامن مع قيام 4 طائرات إسرائيلية من نوع "إف-16" بضرب مواقع سورية في اللاذقية، وعملية إطلاق الصواريخ من الفرقاطة الفرنسية "أوفرين".

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف، خلال مؤتمر صحفي، إن موسكو ترى أن المسؤولية عن تحطم الطائرة "إيل-20" في سوريا تقع بالكامل على سلاح الجو الإسرائيلي، مؤكدا أن التصرفات الإسرائيلية أثناء الحادثة كانت ستعرض طائرات ركاب مدنية للخطر.

ووقع حادث سقوط طائرة "إيل-20"، وهي طائرة استطلاع، عندما أطلقت طائرات تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي صواريخ على أهداف في الأراضي السورية في منطقة اللاذقية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала