تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

لافروف لا يستبعد تأخر إنشاء المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب

© Sputnik . BASEL SHARTOUHجندي من الجيش السوري على مشارف إدلب
جندي من الجيش السوري على مشارف إدلب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بأنه لا يستبعد تأخر موعد تشكيل المنطقة المنزوعة السلاح في سوريا ليوم أو يومين.

موسكو — سبوتنيك. وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي: "يتم تنفيذ هذه الاتفاقيات، الدور الرئيسي يلعبه شركاؤنا الأتراك، الذين يبذلون الجهود لكي تتعاون المجموعات المتواجدة هناك مع هذه المهمة، ومؤتمرنا يؤكد أن هذه العملية تتقدم بشكل ثابت بما في الكفاية".

إدلب - سبوتنيك عربي
المسلحون في إدلب يستكملون اليوم سحب الأسلحة الثقيلة من الخطوط الأمامية
وتابع: "يوم 15 أكتوبر تنتهي المهلة المحددة لتشكيل هذه المناطق المنزوعة السلاح، والتأخر ليوم أو يومين لا يلعب أي دور، على كل، الأهم هو جودة هذا العمل، ونحن نؤيد بنشاط هذا العمل الذي يقوم به الشركاء الأتراك".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ثمّن، أمس الثلاثاء، مذكرة التفاهم التي أبرمها مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، في قمة سوتشي، الشهر الماضي، حول منطقة إدلب السورية.

ووفقا لوكالة "الأناضول"، جاء ذلك في كلمة خلال افتتاح منتدى الأعمال التركي المجري، في بودابست، اليوم الثلاثاء.

وقال أردوغان إن اتفاق سوتشي "ضمن أمن نحو 3.5 مليون سوري في إدلب"، وفي 17 سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، في مؤتمر صحفي بمنتجع سوتشي، عقب مباحثات بينهما، عن اتفاق لإقامة منطقة "منزوعة السلاح"، تفصل بين مناطق الحكومة السورية ومناطق المعارضة في إدلب.

وينص الاتفاق على إقامة منطقة منزوعة السلاح، بعمق 15 إلى 20 كم، على خطوط التماس بين قوات السورية وفصائل المعارضة، عند أطراف إدلب، وأجزاء من ريف حماة الشمالي وريف حلب الغربي وريف اللاذقية الشمالي، وذلك بحلول 15 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.   

 

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала