تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

جاويش أوغلو: "إف بي آي" بدأ تحقيقات شاملة مع غولن

© AP Photo / Cem Ozdelوزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو ونظيره الأمريكي مايك بومبيو
وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو ونظيره الأمريكي مايك بومبيو - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو، السبت 17 نوفمبر / تشرين الثاني، إنه سيجري مع نظيريه الأمريكي مايك بومبيو تقييما شاملا لعلاقات البلدين خلال زيارته إلى واشنطن الثلاثاء المقبل.

وبحسب وكالة الأناضول للأنباء التركية، جاء ذلك في كلمة له، بالقنصلية التركية بمدينة نيويورك، خلال لقاء مع ممثلي الجالية في الولايات المتحدة.

وأوضح أوغلو، أن العلاقات التركية الأمريكية "شهدت مؤخرا توترا والجميع حاول ربط ذلك مع قضية القس برونسون".

 

واستدرك أن هناك قضيتان توتران العلاقات الثنائية، أحدهما دعم واشنطن لتنظيم "بي كا كا" الإرهابي في سوريا.
وأردف وزير الخارجية التركي: "إف بي آي" بدأ تحقيقات شاملة بانتهاكات "غولن" في أمريكا وأبرزها الاحتيال على المصارف والتهرب الضريبي.

 

وكانت قالت تقارير صحفية أمريكية، إن الولايات المتحدة الأمريكية تدرس خيارات طرد الداعية التركي، فتح الله غولن، الذي طالما سعت إليه أنقرة.

ونقلت قناة "NBC" عن مسؤولين رفيعي المستوى لم تذكر أسماءهم، أنه يجري إعداد هذه الخطوة لتقليل درجة مطالب تركيا في قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال الرئيس الأمركي دونالد ترامب أمس السبت، إن تسليم رجل الدين فتح الله غولن، الذي تتهمه تركيا بالضلوع في محاولة الانقلاب العسكري الذي شهدته عام 2016 "ليس قيد الدراسة". بحسب ما نقلته "سكاي نيوز عربية".

وتتهم السلطات التركية، تنظيم الداعية والسياسي المعارض، فتح الله غولن، المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية، والذي تسميه (التنظيم الموازي)، المكون من أنصاره في تركيا، بتدبير محاولة الانقلاب، فيما يرفض غولن كافة الاتهامات الموجهة إليه، واستنكر المحاولة الانقلابية.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала