مظاهرات في الرقة تطالب بخروج "قسد"... ومناشدات للجيش السوري بدخولها (فيديو)

© AFP 2022 / Delil Souleimanأفراد قوات العمليات الخاصة في ريف مدينة الرقة
أفراد قوات العمليات الخاصة في ريف مدينة الرقة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تظاهر عدد من أبناء مدينة الرقة، شمالي سوريا، التي تسيطر عليها قوات سوريا الديقراطية (قسد) التي تدعمها الولايات المتحدة مطالبين برحيل هذه القوات من المدينة ذات الأغلبية العشائرية العربية.

ذكر موقع "الوطن أون لاين" السوري أن مظاهرات خرجت في مدينة الرقة، شمالي سوريا، للمطالبة بخروج القوات الأمريكية والكردية من المدينة، وأشارت إلى وجود مناشدات بدخول الجيش السوري إلى الرقة.

ظهور أول أشخاص في الرقة، سويا 20 ديسمبر/ كانون الأول 2017 - سبوتنيك عربي
دمشق: المقابر الجماعية في الرقة تثبت مجازر "التحالف الدولي" بحق السوريين
وكانت جهات عشائرية على علاقة مع "حزب الاتحاد الديمقراطي" الكردي اقترحت منذ أيام على قوات سوريا الديمقراطية (قسد) تسليم مواقعها على الحدود السورية التركية للجيش السوري، تجنبا لهجوم تركي محتمل، بحسب صحيفة "الوطن".

وذكرت صحيفة "الوطن" السورية أن شخصيات عشائرية في الشمال السوري محسوبة على حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، اقترحت تسليم الحدود للجيش السوري لضمان عدم قيام تركيا بعملية عسكرية محتملة في شرق الفرات.

وهي ليست المرة الأولى التي يتظاهر فيها أهالي الرقة، حيث انتفض أهالي مدينة الرقة التي تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية" المتحالفة والمدعومة من الولايات المتحدة بمسيرات منددة بأمريكا وسياساتها وهتفوا للرئيس السوري بشار الأسد في شهر أبريل/ نيسان من العام الجاري.

وبحسب "سانا" فقد تظاهر المشاركون "رفضا للوجود الأمريكي غير الشرعي على الأراضي السورية وتنديداً بالعدوان الثلاثي وخرجت المظاهرة الشعبية داخل مدينة الرقة ورفعت الأعلام الوطنية وطالبت بالخروج الفوري للاحتلال الأمريكي من مدينة الرقة وجميع الأراضي السورية التي يوجد فيها.

هذا، ويسيطر الأكراد السوريون على المنطقة الواقعة شرقي نهر الفرات، حيث توسعت سيطرتهم بعد قضائهم على معظم تنظيم "داعش" والذي كان يتخذ من الرقة (كبرى مدن الشرق السوري) مركزا له. وأسس الأكراد هناك إدارة ذاتية ذراعها العسكري قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي ضد "داعش" بقيادة الولايات المتّحدة.

من جهتها لا تعترف الدولة السورية بالوجود العسكري الأمريكي والتركي على الأراضي السورية وأعلنت أن وجهة الجيش السوري ستكون بعد تحرير إدلب هي شرق الفرات (مدينة الرقة تقع شرق الفرات)، وهذا ما قد يؤدي إلى مواجهة بين الجيش السوري والقوات الكردية المدعومة أمريكيا في حال لم يتم تسليم مناطق شرق الفرات إلى الدولة السورية سلميا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала