ترامب: من الجيد خفض التوتر مع كوريا الشمالية

© REUTERS / Courtesy Zoe Garbarino/U.S. Armyقوات الجيش الأمريكية في جولة تفقدية في منبج، سوريا 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
قوات الجيش الأمريكية في جولة تفقدية في منبج، سوريا 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سبب عدم رغبته في إجراء المناورات الاعتيادية مع كوريا الجنوبية، التي اتفقت الدولتان على إيقافها، في وقت سابق.

وقال ترامب، اليوم الأحد 3 مارس / أذار، إن خفض التوتر مع كوريا الشمالية في الوقت الحالي، شيء جيد.

وكتب على "تويتر": "السبب في أني لا أريد إجراء مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية، هو توفير مئات الملايين من الدولارات، التي لن نستردها".

وتابع: "هذا ما كنت أتحدث عنه منذ وقت طويل، حتى قبل أن أصبح رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية".

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، في وقت سابق اليوم: "نتيجة للتنسيق الوثيق، قرر الجانبان الأمريكي والكوري الجنوبي، وقف سلسلة من التدريبات العسكرية المعروفة باسم "فرخ النسر" (فول إيجل) و"العزم الرئيسي" (كي ريزولف)".

وأشار البيان إلى أن الاتفاق جاء عقب محادثة هاتفية بين القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان، ونظيره الكوري الجنوبي جونغ كيونغ دو.

ولفت شاناهان في تدوينة على "تويتر": "إلى أن أمريكا وكوريا الجنوبية يؤكدان مواصلة التعاون المشترك بينهما لمواجهة التحديات الأمنية".

يذكر أن القرار تم اتخاذه على خلفية اجتماع القمة الرئاسية، التي عقدت بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية هذا الأسبوع في هانوي.

وعقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قمة مشتركة في فيتنام يومي 27 و28 فبراير / شباط الماضي، بهدف بحث القضايا الخلافية بين البلدين وفي مقدمتها نزع أسلحة بيونغ يانغ النووية، ووقف التدريبات العسكرية الأمريكية مع كوريا الجنوبية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала