تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

منزل قذر وتصريحات مثيرة...ديمبلي في مرمى جمعية ألمانية

تابعنا عبر
لايزال الفرنسي عثمان ديمبيلي لاعب برشلونة الحالي والذي انتقل من فريقه السابق بروسيا دورتموند الألماني، يعاني من مشاكل في سكنه السابق في ألمانيا.

تصرفات الفرنسي خارج الملعب لا تتماشى مع ما يقدمه مع فريقه الإسباني على أرضية الملعب، وسببت له عددا من المشاكل وبخاصة عندما كان في ألمانيا.

برشلونة ومانشستر يونايتد في دوري الأبطال - سبوتنيك عربي
أهداف مباراة برشلونة ومانشستر يونايتد (3-0) في دوري الأبطال

فعندما رحل الفرنسي عن ناديه السابق إلى إسبانيا، ترك ديمبيلي منزله في حالة مزرية، حيث كانت صناديق القمامة ممتلئة عن آخرها، وبقع الأوساخ منتشرة في أرضية المنزل، ما دفع بالمؤجر إلى رفع قضية على اللاعب وطلب تعويض بـ 21 ألف يورو.

والذي أثار الأمر أكثر هو تصريحات محاميه الخاص، عندما صرح قائلا "في شقة، قد تكون هناك رائحة كريهة وأحيانا قذرة. المهم أن تكون كل الأمور على ما يرام عندما يرحل الشخص من المنزل".

هذه التصريحات أثارت استياء جمعية اللاعبيين الألمانية، والتي صرح رئيسها، غريغور رايتر، قائلا: "التصريح ببساطة خاطئ، إذ يجب التعامل مع ممتلكات الغير بحذر… وفي حالة حدوث تجاوزات يمكن إنهاء عقد الإيجار دون سابق إنذار".

كما طالت الانتقادات مستشار الفرنسي، الذي عرض على صاحب المنزل هدمه بالكامل وإعادة تشييده، لتعلق الرابطة الألمانية على ذلك بالقول "إذا قال ليشتشتاينر هذا الكلام بالفعل، فإنه غير مؤهل ليكون مستشارا.

وحتى إن كان ديمبيلي يكسب الملايين، فلا يحق له ولا لمستشاره أن يدمروا ممتلكات الغير". وأضافت: "جمعية وكلاء اللاعبين لا تتسامح مع مكبات النفايات ولا الأنانية".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала