محكمة مغربية تقضي بإعدام 3 متهمين في مقتل السائحتين الإسكندنافيتين

تابعنا عبرTelegram
قضت محكمة مغربية بالإعدام في حق المتهمين الثلاثة الرئيسيين في جريمة مقتل سائحتين إسكندنافيتين في كانون الأول/ دسمبر من العام الماضي

قضت محكمة قضايا الإرهاب في مدينة سلا، قرب العاصمة المغربية الرباط، بالحكم المؤبد على المتهم الرئيسي الرابع، وكذلك بالسجن 20 عاما على المتهم السويسري الحامل للجنسية الإسبانية، كيفن زولير.

كما أصدرت المحكمة أحكاما بالسجن تتراوح بين 15 عاما والسجن مدى الحياة لـ21 مدعى عليهم آخرين، بينهم عبد الرحيم خيالي، وهو سباك يبلغ من العمر 33 عاما رافق مرتكبي الجريمة، لكنه غادر المكان قبل وقوعها.

وقضت هيئة المحكمة لذوي الحقوق، من الطرف النرويجي، بمليوني درهم سيؤديها المتهمون الثلاثة الرئيسيون الذين نفذوا عملية ذبح السائحتين الإسكندنافيتين.

هذا واعترف المتهمين الثلاثة بقتل يسبرسن والنرويجية مارين أولاند (28 عاما) ليل 16-17 كانون الأول/ ديسمبر 2018، في منطقة جبلية غير مأهولة في جنوب المغرب، حيث كانتا تمضيان إجازة.

يذكر أن القضاء المغربي صصدر أحكاما بالإعدام رغم أن تطبيقها معلق عمليا منذ 1993.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала