وزير خارجية بريطانيا: احتجاز إيران الناقلة يثير تساؤلات بشأن أمن الملاحة الدولية

© REUTERS / HANNAH MCKAYوزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت
وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت اليوم السبت إن احتجاز إيران الناقلة التي ترفع علم بريطانيا يثير تساؤلات خطيرة جدا بشأن أمن الملاحة البريطانية والدولية في مضيق هرمز.

 

وقال هنت للصحفيين إن لجنة كوبرا الحكومية للحالات الطارئة ناقشت الوضع باستفاضة وسيتم توجيه بيان للبرلمان يوم الاثنين بشأن الإجراءات التي ستتخذها بريطانيا.

سفينة ستينا إمبيرو البريطانية التي احتجزتها إيران - سبوتنيك عربي
محلل إيراني لـ"سبوتنيك": احتجاز الناقلة البريطانية جاء وفقا للقانون الدولي
ونقل التلفزيون الإيراني عن بيان للحرس الثوري: "طبقا لعمليات بحرية للحرس الثوري في منطقة الخليج ورصد حركة الملاحة عند سواحل الجمهورية الإسلامية، وخلال عمليات البحرية الإيرانية في البحث عن تهريب النفط وكشف ناقلات النفط الحاملة للنفط المهرب، تم توقيف ناقلة نفط أجنبية تحمل مليون برميل نفط مهرب، يوم الأحد الماضي، بالقرب من جزيرة لارك الإيرانية في الخليج".

وأضاف الحرس الثوري أن "ناقلة النفط التي تم توقيفها يتشكل طاقمها من 12 بحارا جميعهم من جنسيات أجنبية، وكانت تقوم بنقل النفط المهرب من الزوارق الإيرانية القادمة من السواحل الإيرانية ونقلها إلى بلدان أخرى".

من جانبها، قالت الخارجية البريطانية إنها تسعى للحصول على مزيد من المعلومات، بعد تقارير عن احتجاز ناقلة نفط في الخليج.

وطالبت الخارجية البريطانية في بيان نقلته وكالة "رويترز"، نواصل حث السلطات الإيرانية، ضرورة تهدئة الوضع في المنطقة.

وأشارت الخارجية البريطانية إلى أنها تراقب باستمرار الوضع الأمني هناك، وملتزمة بالحفاظ على حرية الملاحة وفقا للقانون الدولي.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала