تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

ترامب ينفي إصابته بـ"كورونا" بعد لقائه رئيس البرازيل

© REUTERS / JONATHAN ERNSTالرئيس الأمريكي، دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، ويقف خلفه نائبه، مايك بنس، واشنطن، الولايات المتحدة، 13 مارس/ آذار 2020
الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، ويقف خلفه نائبه، مايك بنس، واشنطن، الولايات المتحدة، 13 مارس/ آذار 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، إنه لا يعاني من أي أعراض فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19) على الإطلاق.

جاء تصريح ترامب ردا على سؤال خلال في مؤتمر صحفي، عقد اليوم الجمعة في البيت الأبيض بالعاصمة الأمريكية واشنطن، إن كان أصيب بالعدوى، عقب لقائه الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، الذي ثبت عدم إصابته بالفيروس.

وعندما سُئل عما إذا كان سيتخذ أي إجراءات احترازية بعد اجتماعه بولسونارو، قال ترامب ، "لا".

وتابع: "ليس لدينا أعراض على الإطلاق، وكما تعلمون، فقد أظهرت نتائج فحص بولسونارو أنها سلبية".

و​أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، فرض حالة الطوارئ الوطنية في الولايات المتحدة، بسبب انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وأوضح الرئيس الأمريكي خلال إعلانه حالة الطوارئ، أن هذا القرار، بموجب قانون عام 1988، سيفتح الباب أمام تقديم المزيد من المساعدات الفيدرالية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، التي قد تصل إلى 50 مليار دولار.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا "جائحة" (وباء عالمي)، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

يُعرف الوباء على أنه تفشي مرض ما في منطقة جغرافية محصورة في دولة واحدة أو عدد قليل من الدول. وفيروس كورونا تحول من مستوى التفشي المحلي في ووهان (الوباء) إلى مستوى الجائحة (الوباء العالمي) في مساحة جغرافية كبيرة شملت الصين وعددا كبيرا من الدول في مختلف قارات العالم المأهولة بالسكان.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала