الحكومة اليمينية تتهم "الانتقالي" الجنوبي بالسطو على حاويات أموال تابعة للبنك المركزي

© AP Photo / Jeenah Moonوزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي
وزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
علق وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي، على استيلاء المجلس الانتقالي الجنوبي على حاويات بها عملة نقدية تابعة للبنك المركزي اليمني، أثناء نقلها من الميناء إلى المقر الرئيسي للبنك في العاصمة المؤقتة عدن.

وكتب الحضرمي، على "تويتر" اليوم السبت: "في استمرار لتمردها المسلح وانتهاج أساليب العصابات، أقدمت مليشيات تابعة لما يسمى بالمجلس الانتقالي على الاستيلاء على حاويات تحتوي على العملة النقدية التابعة للبنك المركزي اليمني".

وتابع: "استمرار الانتقالي في هذه الممارسات والانتهاكات بما فيها رفضه التراجع عن إعلانه ما يسمى (الإدارة الذاتية) يثبت بما لا يدع مجالا للشك أنه تنصل بشكل كامل من اتفاق الرياض مما يهدد بفشله تماما، وأنه لا يزال مصرا على تعطيل مؤسسات الدولة والبنك المركزي في عدن"

وأضاف: "تتطلع الحكومة لاتخاذ الأشقاء في المملكة العربية السعودية، الضامنة لاتفاق الرياض، موقفا واضحا وصريحا تجاه ممارسات ومخالفات ما يسمى بالمجلس الانتقالي، وتشدد على حقها الدستوري وعلى قدرتها في التصدي لهذا التمرد بكل الوسائل المشروعة عسكريا وسياسيا وقانونيا وبكل حزم". 

وأوضح: "سيظل ما يسمى بالمجلس الانتقالي مجرد مليشيا مسلحة خارجة عن إطار الدولة ما لم ينفذ اتفاق الرياض"، مضيفا: "باستمرار انتهاكاته وآخرها السطو المسلح على موارد البنك المركزي، ورفضه التراجع عن ما اسماه (الإدارة الذاتية) فانه على المجتمع الدولي اعتبار الانتقالي متمردا فاقدا لأي شرعية".

وأعلن المجلس الانتقالي، في 25 أبريل/ نيسان الماضي، الإدارة الذاتية للعاصمة المؤقتة عدن وعدد من المحافظات الجنوبية التي يسيطر عليها، وكلف لجان رقابة من عناصره على أداء المؤسسات والمرافق العامة فيها، والإشراف على إيرادات المكاتب الحكومية في تلك المناطق وتحويلها إلى حساب خاص به تمهيدا لإنفاقها في تسيير أعمالها، بعيدا عن أي دور للحكومة الشرعية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала