هل يستفيد رجال الأعمال الإيرانيون من اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل؟

© Sputnikنتنياهو ومحمد بن زايد
نتنياهو ومحمد بن زايد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف تحقيق لوكالة صحفية عالمية أن رجال الأعمال الإيرانيين سيستفيدون من اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد - سبوتنيك عربي
تتعلق بالسعودية... صحيفة عبرية تكشف عن أول مطالب إسرائيل من الإمارات قبل توقيع اتفاق السلام
وذكرت وكالة "فرانس برس"، مساء اليوم الأحد، أن اتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل فتح الباب واسعا أمام شركات إسرائيلية للعمل على أعتاب إيران، وإنه لم يؤد إلى إلحاق ضرر كبير بالروابط الاقتصادية الإماراتية الإيرانية.

ونقلت الوكالة عن محللين، أن اتفاق السلام يؤدي إلى منافسة اقتصادية مباشرة بين تجار إيرانيين وآخرين إسرائيليين في الدولة الخليجية الثرية، أو حتى إلى خلق فرص لأعمال مشتركة مع التركيز على المنافع الاقتصادية بدل السياسة، وإن استغرق الأمر "فترة من الوقت" قبل أن يجد الإيرانيون في الإمارات أنفسهم وجها لوجه مع الإسرائيليين.

وأوضحت أن معظم الإيرانيين الذين تربطهم علاقات وطيدة ببلادهم، إمّا طردوا أو رحّلوا في السنوات الماضية، ومَن بقوا في الإمارات بشكل عام، هم رجال الأعمال البراغماتيون جدا الذين يرفضون الانخراط في السياسة، لذا يرى بعض هؤلاء في هذا الاتفاق فرصة وليست تحديا.

وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن، في الثالث عشر من الشهر الجاري، التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي بين إسرائيل والإمارات برعاية أمريكية، قائلا على حسابه الرسمي بـ"تويتر": "انفراجة كبيرة اليوم! اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة".

وفي السياق نفسه، طالبت القيادة الفلسطينية دولة الإمارات العربية المتحدة بالتراجع الفوري عن "إعلان التطبيع المشين" مع إسرائيل واصفة إياه بـ"الخيانة للأقصى".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала