قرار أردني يعارض توصيات "الصحة العالمية" بشأن أحد العقاقير المستخدمة في علاج "كورونا"

© REUTERS / MUHAMMAD HAMEDمخاوف من فيروس كورونا في الأردن
مخاوف من فيروس كورونا في الأردن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أصدرت المملكة الأردنية، اليوم الجمعة، قرارا بشأن أحد العقاقير المستخدمة في علاج فيروس "كورونا" المسبب لمرض "كوفيد 19".

نقلت قناة "المملكة" الأردنية عن مساعد الأمين العام لشؤون الرعاية الصحية لوزارة الصحة الأردنية، غازي شركس، قوله إن استخدام عقار ريمديسيفير "اختياري"، ويرجع استعماله إلى الطبيب المعالج أيضا.

وتابع شركس "ريمديسيفير علاج اختياري ضمن البروتوكول العلاجي، الذي تم وضعه من قبل اللجنة العلاجية المنبثقة من لجنة الأوبئة، والاتفاق على أن العلاج اختياري، ويرجع استخدامه لتقدير الطبيب المعالج".

مدينة الزرقاء الأردن - سبوتنيك عربي
ضعف الاقتصاد وانتشار كورونا... تحديات كبيرة تنتظر انعقاد مجلس النواب الأردني الجديد

وكانت لجنة تابعة لمنظمة الصحة العالمية قد أوصت الجمعة، بعدم استخدام عقّار ريمديسيفير الذي تنتجه شركة جيلياد ساينسز في علاج مرضى "كوفيد-19" في المستشفيات بغض النظر عن درجة مرضهم.

وقالت اللجنة إنه "لا يوجد دليل على أنه يحسن من فرص البقاء على قيد الحياة، أو يقلل الحاجة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي".

ورغم إقرار المسؤول الأردني باستخدام بلاده "ريمديسفير" إلا أنه اتفق مع تقرير الصحة العالمية، بقوله "منظمة الصحة أجرت دراسة على 12 ألف شخص تلقوا عقار ريمديسفير وكشفت الدراسة أمورا غير مشجعة بالنسبة للعقار، أي ليس هنالك أي فائدة مضاعفة من إعطاء العقّار، نحن وضعناه كعلاج اختياري".

وتابع بقوله "سنأخذ بتوصية لجنة منظمة الصحة العالمية، وسنعرضها على لجنة الأوبئة، وعلى اللجنة العلاجية، وسنتخذ القرار المناسب".

وأكمل شركس قائلا "العقار ليس له تأثير واضح على إنقاص أعداد الوفيات، أو تأخير دخول المريض لغرف العناية المركزة".

لكن المسؤول الأردني عاد وقال، إن "هناك دراسة على علاج ريمديسيفير أرقامها محدودة، تدل على أن هنالك فائدة من هذا الدواء تقلل من نسبة البقاء في العناية المركزة أياما معدودة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала