إعلام: الجيش السوداني يتأهب للسيطرة على آخر نقطة حدودية مع إثيوبيا بعد اشتباكات دامية

© REUTERS / STRINGERأفراد من الجيش السوداني يجلسون على حاملة جنود مدرعة بالقرب من وزارة الدفاع في الخرطوم
أفراد من الجيش السوداني يجلسون على حاملة جنود مدرعة بالقرب من وزارة الدفاع في الخرطوم - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يتأهب الجيش السوداني لدخول منطقة خورشيد التي يعتبرها آخر نقطة في خط الحدود الدولية مع إثيوبيا، بعد سيطرته على منطقة جبل أبو طيور المتاخمة للحدود الإثيوبية بالكامل.

أكدت هذه المعلومات مصادر عسكرية لشبكة "الشرق"، وهي تحركات تأتي بعد اشتباكات عنيفة بين القوات المسلحة السودانية ومليشيات وقوات إثيوبية على الشريط الحدودي، والتي أدت إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانب السوداني.

قوات الدعم السريع في السودان - سبوتنيك عربي
صحيفة: الجيش السوداني تعرض للقصف داخل أراضيه من قبل نظيره الإثيوبي

وقال الجيش السوداني، أمس الأربعاء، إن خسائر وقعت بصفوفه أثناء عملية تمشيط قرب الحدود مع إثيوبيا جراء كمين نصبته قوات وميليشيات إثيوبية، مضيفا أنه "نتيجة لذلك حدثت خسائر في الأرواح والمعدات".

وجاء في بيان مركز الإعلام العسكري أنه

"مساء يوم الثلاثاء، وأثناء عودة قواتنا من تمشيط المنطقة حول جبل أبو طيور داخل أراضينا، تعرضت لكمين من القوات والميليشيات الإثيوبية داخل الأراضي السوداني".

وقال عسكريون سودانيون شاركوا في المعارك التي وقعت على الشريط الحدودي مع ميلشيات إثيوبية مساء الثلاثاء، إنهم تعرضوا لقصف مدفعي من الجيش الإثيوبي أثناء عودتهم.

ونقلت صحيفة سودانية عن مصادر مطلعة قولها، إن الهجوم نفذته جماعات منتمية إلى إثنية الأمهرا، في محاولة منها للحد من تمدد الجيش السوداني في المناطق الزراعية التي تحتلها المليشيات الإثيوبية داخل الأراضي السودانية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала