قاذفات قنابل ثقيلة تحت سيطرة الجنس اللطيف... قائد عسكري روسي لا يستبعد ذلك

© Sputnik . Alexander Tarasenkov / الذهاب إلى بنك الصورتو-22إم3
تو-22إم3 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
لم يستبعد قائد الطيران البعيد المدى التابع لسلاح الجو الروسي الجنرال سيرغي كوبيلاش، إمكانية السماح لممثلات الجنس اللطيف بقيادة قاذفات القنابل في المستقبل.

وذكر الجنرال سيرغي كوبيلاش، في حديثه لتلفزيون "روسيا 24" بمناسبة عيد ميلاد الطيران البعيد المدى لروسيا، أن كلية الطيران في مدينة كراسنودار فتحت أبوابها أمام الطالبات منذ عام 2017 ليتعلمن قيادة الطائرات ويلتحقن بالقوات الجوية كطيارات عسكريات محترفات.

وقال قائد الطيران البعيد المدى إن "هذه الكلية تمنح الراغبات فرصة الطيران وتعلم قيادة الطائرات، أما بالنسبة لقيادة الطائرت القاذفة الثقيلة فإن المطلوب أولاً أن يتعرفن على هذا النوع من الطائرات ويتوصلن إلى معرفة كيفية السيطرة عليها".

وتابع "في أي حال يجب أولاً أن يلتحقن بالقوات المقاتلة ويُظهرن مدى الجاهزية للطيران على هذا النوع من الطائرات".

مناورات الطيران الحربي الروسي في إقليم تفيرسكايا (تفير) - الجيش الروسي، مروحية «مي - 28 إن» - سبوتنيك عربي
القوات الروسية الخاصة تتدرب على الإنزال الجوي من دون مظلات...فيديو
ولفت الجنرال كوبيلاش إلى أن طائرات "توبوليف" الاستراتيجية البعيدة المدى، وهي قاذفات قنابل وصواريخ "تو-22" و"تو-95" و"تو-160"، طائرات معقدة لا يقدر جميع الرجال على قيادتها. لذا ينبغي للراغبات في الطيران عليها أن يثبتن قدرتهن على السيطرة عليها.

وأضاف قائد الطيران البعيد المدى أنه لا يستبعد أن تتمكن الشابات من تعلم قيادة قاذفات القنابل بسهولة.

وشهدت روسيا في يوم 23 ديسمبر/ كانون الأول من عام 1913 أول إنطلاق لأكبر طائرات ذلك العصر قاذفة قنابل "إيليا موروميتس". وبعد عام شهدت روسيا تشكيل أول كتيبة في العالم من الطائرات القاذفة الثقيلة. 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала