"الانتقالي الجنوبي" يحمل "أنصار الله" و"المتضررين من اتفاق الرياض" مسؤولية هجوم مطار عدن

© AFP 2022 / NABIL HASANقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، اليمن 2020
قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، اليمن 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حمّل المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الأربعاء، جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، ومن وصفها بـ"القوى المتضررة من اتفاق الرياض"، مسؤولية الهجوم على مطار عدن الدولي لحظة وصول الحكومة إلى العاصمة المؤقتة جنوبي البلاد.

القاهرة- سبوتنيك. وقال المجلس الانتقالي في بيان على لسان المتحدث الرسمي باسمه المهندس نزار هيثم: "نحمّل المليشيات الحوثية الإرهابية والقوى المتضررة من اتفاق الرياض (الموقع بين السلطة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019) والساعية لإفشال تنفيذه، المسؤولية الكاملة عن هذا العمل الإرهابي الغادر".

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي - سبوتنيك عربي
الرئيس اليمني يوجه بتشكيل لجنة للتحقيق في انفجارات مطار عدن

وأضاف: "ندعو حكومة المناصفة والأجهزة الأمنية إلى الاضطلاع بمسؤولياتهم والشروع بتحقيق فوري وعاجل بمشاركة دولية، لكشف ملابسات هذا العمل الإجرامي".

وشدد المجلس الانتقالي على "ضرورة تدخل التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية لإسناد الأجهزة الأمنية وتقديم الدعم اللوجستي اللازم لتثبيت الأمن في العاصمة عدن".

وأكد أن "هذه الجرائم لن تسقط بالتقادم"، مجدداً "الالتزام بالاستمرار مع الشركاء الإقليمين والدوليين في مكافحة الإرهاب ومحاربة التطرف بكافة أشكاله وأنواعه".

وفي وقت سابق من اليوم، هزت ثلاثة انفجارات صالة مطار عدن الدولي بالتزامن مع وصول طائرة تقل الحكومة قادمة من السعودية إلى مدرج المطار، ما أسفر عن مقتل 22 وإصابة أكثر من 50 آخرين من المتواجدين قرب الصالة، في حين جرى نقل رئيس الحكومة وأعضائها إلى قصر معاشيق الرئاسي في المدينة.

ووجه الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، بتشكيل لجنة للتحقيق في تداعيات العمل الإرهابي الذي استهدف مطار عدن.

وأكد رئيس الجمهورية، أن: "الأعمال الإرهابية التي تفتعلها مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا والجماعات الإرهابية المتطرفة لن تثني الحكومة الشرعية من ممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала