بريطانيا تخرج رسميا من السوق الأوروبية الموحدة

تابعنا عبرTelegram
انسحبت بريطانيا، اليوم الخميس، من السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي والاتحاد الجمركي، لتقطع أخيرًا شراكتها المضطربة مع أوروبا التي استمرت نصف قرن، بعد أربع سنوات ونصف من تصويتها المفاجئ على مغادرة الاتحاد.

ووصف رئيس الوزراء  البريطاني، بوريس جونسون حملة مغادرة بريطانيا بأنها "لحظة مذهلة" للبلاد وزاد من روايته المتفائلة عن "بريطانيا العالمية" غير المقيدة بالقواعد الموضوعة في بروكسل، بحسب وكالة فرانس برس. 

رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون مصافحا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خارج قصر الإليزيه بالعاصمة الفرنسية باريس، 22 أغسطس/آب 2019 - سبوتنيك عربي
قبل ساعات من الانفصال... ماكرون يوجه رسالة أخيرة إلى بريطانيا

وتعهد جونسون بأن تكون بريطانيا ما بعد مغادرة الاتحاد دولة "منفتحة وسخية ومتطلعة إلى الخارج وعالمية وحرة للتجارة"، قائلا: "حريتنا في أيدينا والأمر متروك لنا لتحقيق أقصى استفادة منها". 

وغادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي في 31 كانون الثاني/ يناير الماضي لكنها كانت في فترة انتقالية متوقفة خلال محادثات متقطعة لتأمين اتفاقية تجارة حرة مع بروكسل، والتي تم التوصل إليها أخيرًا عشية عيد الميلاد.

​ويوم الخميس الماضي، أعلن الاتحاد الأوروبي وبريطانيا التوصل إلى اتفاق تجاري لمرحلة ما بعد "بريكست"، ليتم إسدال الستار على نحو عشرة أشهر من مفاوضات مضنية بشأن طبيعة العلاقة مع التكتل حينما تغادر المملكة المتحدة السوق الموحدة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала