ناسا تختبر مركبة فضائية جديدة لاستكشاف الكويكبات

CC0 / UKT2 / كويكب
كويكب - سبوتنيك عربي, 1920, 03.04.2021
تابعنا عبرTelegram
بدأت المرحلة الأخيرة من اختبار المركبة الفضائية التابعة لوكالة ناسا، والتي ستستكشف الكويكبات.

بنت شركة Maxar Technologies مركبة الفضاء "Psyche". وهو الآن في مختبر الدفع النفاث في جنوب كاليفورنيا. سيتم حمل المركبة الفضائية بواسطة صاروخ فالكون الثقيل التابع لشركة سبيس إكس، وسيتم إطلاقه في أغسطس/أب 2022 من كيب كانافيرال، فلوريدا.

ستقوم المركبة الفضائية التي تعمل بالطاقة الشمسية باستكشاف كويكب يسمى 16Psyche ، والذي يقع في حزام الكويكبات الرئيسي للنظام الشمسي بين المريخ والمشتري، حسب موقع فوربس.

يجب أن تصل المركبة إلى الكويكب في يناير/كانون الثاني 2026. ستقضي 21 شهرًا على الأقل في مداره، لإجراء مسوحات رسم الخرائط ودراسة الخصائص الغريبة لهذا الجسم السماوي.

16Psyche يقع على بعد 370 مليون كيلومتر من الأرض، في حزام الكويكبات الرئيسي بين مداري المريخ والمشتري، ويبلغ عرضه حوالي 226 كيلومترًا.

لكن خصوصية الكويكب لا تكمن فقط في حجمه الكبير. يحتوي Psyche 16 على محتوى معدني مرتفع بشكل غريب، مما يجعله أحد أكثر الكويكبات إثارة للاهتمام والقيمة التي يعرفها علماء الفلك. تم اكتشافه عام 1852.

تشير الصور المأخوذة من تلسكوب هابل الفضائي إلى أن Psyche 16 ليس مكونا من الصخور أو الجليد، مثل معظم الكويكبات، ولكنه مكون من الحديد والنيكل.

يُعتقد أن هذه هي بقايا نواة الكوكب، والتي لم يكتمل تكوينها. يتكهن بعض العلماء أنه بسبب المحتوى المعدني، قد تصل قيمة Psyche 16 إلى 10 كوينتيليون دولار أمريكي.

يضم مختبر الدفع النفاث الآن هيكل محرك صاروخي كهربائي يعمل بالطاقة الشمسية (SEP) بحجم شاحنة صغيرة. سيشكل هذا الهيكل 80٪ من جميع المعدات في محطة الفضاء Psyche. خلال الاثني عشر شهرًا القادمة، سيتم تجميع المركبة واختبارها، وبعد ذلك سيتم إرسالها إلى فلوريدا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала